شريط الأخبار

هنية: شعبنا لا يستجدي المساعدات ويتطلع لأن يكون مؤتمر مختلف

08:50 - 12 تموز / أكتوبر 2014

غزة (متابعة) - فلسطين اليوم

أكد اسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" على محورية دور جمهورية مصر العربية بشأن القضية الوطنية، موجهاً لها التحية لدعوتها واستضافتها لمؤتمر الإعمار.

وأوضح هنية في تصريح صحفي، أن شعبنا الفلسطيني لا يستجدي المساعدات ولكن حرباً كبيرة مدمرة وعدوان صهيوني واسع ارتكب في غزة وعلى الاحتلال دفع ثمن هذه الجريمة وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته تجاه شعبنا.

وأضاف، أن الشعب الفلسطيني يتطلع لأن يكون هذا المؤتمر مختلفاً عن سابقيه حيث لم يصل من أموال الإعمار التي رصدت في مؤتمرات سابقة إلى غزة أي شيء ولابد أن تتدفق الأموال هذه المرة ليبدأ إعمار ما دمره.

ودعا هنية الوفد الفلسطيني أن لا تكون لغته استجدائية وإنما تتناسب مع حجم البطولة والتضحية التي قدمها شعبنا وإلى طبيعة الوضع على الأرض وحجم الدمار الهائل الذي سببه العدوان على غزة.

وأشار إلى أن انجاح زيارة حكومة الوفاق إلى غزة يعكس المسؤولية الوطنية لحركة حماس وحرصها على الوحدة وكذلك من أجل انجاح مؤتمر اليوم بالقاهرة حتى تشارك الحكومة من مسؤوليتها عن الضفة والقطاع.

يُشار، إلى أنه ينطلق في العاصمة المصرية، أعمال مؤتمر إعادة إعمار قطاع غزة على مستوى وزراء الخارجية تحت رئاسة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بتنظيم مصري نرويجي.

ويعقد المؤتمر الذي سيفتتحه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس محمود عباس، بمشاركة أكثر من 50 دولة و 20 منظمة إقليمية ودولية، على رأسها صندوق النقد والبنك الدوليان، وصندوق الأوبك للتنمية الدولية، والصندوق السعودي للتنمية، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، والصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وصندوق أبو ظبي للتنمية، والبنك الإسلامي للتنمية.

 

انشر عبر