شريط الأخبار

الرئيس يستقبل وزير الخارجية المصري وأمين عام الجامعة العربية

07:44 - 11 تموز / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في مقر إقامته بقصر الضيافة في القاهرة، مساء اليوم السبت، وزير الخارجية المصري سامح شكري، وأمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي.

وبحث عباس مع شكري والعربي، المواضيع التي ستطرح في مؤتمر إعادة إعمار قطاع غزة الذي ستبدأ أعماله صباح غد الأحد، بالإضافة إلى الانتهاكات والاعتداءات التي تقوم بها قوات الاحتلال ضد المصلين والمعتصمين في المسجد الأقصى، بالإضافة إلى تنسيق المواقف العربية للمرحلة السياسية المقبلة الداعمة للقضية الفلسطينية، وضرورة الوصول لحل عادل بقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وصل اليوم السبت، إلى جمهورية مصر العربية، في زيارة رسمية تستغرق يومين يشارك خلالها في أعمال مؤتمر إعادة إعمار قطاع غزة الذي سيعقد صباح غد الأحد بمشاركة 30 وزير خارجية، و20 منظمة دولية وإقليمية، بالإضافة لأكثر من 50 وفدا من دول مختلفة.

وكان في استقبال الرئيس على أرض الصالة الرئاسية في مطار القاهرة الدولي، وزير البحث العلمي شريف حماد، ووزير خارجية دولة فلسطين رياض المالكي، وسفيرها لدى مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية جمال الشوبكي، ووكيل جهاز المخابرات المصرية اللواء شريف لطفي، ومدير ملف فلسطين بالمخابرات المصرية اللواء وائل الصفتي، بالإضافة إلى كادر السفارة ومندوبية دولة فلسطين لدى الجامعة العربية.

وثمن السفير الشوبكي دعوة جمهورية مصر العربية الشقيقة ومملكة النرويج لاستضافة المؤتمر الذي يأتي موعد انعقاده في مرحلة هامة، لتلبية احتياجات الإغاثة العاجلة ومتطلبات إعادة إعمار قطاع غزة بالتنسيق الكامل مع هيئات ووكالات الأمم المتحدة، بعدما دمرته إسرائيل في حربها الأخيرة عليه.

وقال الشوبكي، إن الوفد الفلسطيني المشارك في المؤتمر، والذي يترأسه رئيس الوزراء رامي الحمد الله، سيقدم تقارير وخطة شاملة إلى وزراء الخارجية والمنظمات الدولية المشاركة تتضمن الخسائر التي لحقت بمختلف مناحي الحياة في قطاع غزة نتيجة العدوان الإسرائيلي.

ويرافق الرئيس في الزيارة، الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي.

انشر عبر