شريط الأخبار

التحويلات المالية وإدخال السلع على جدول أعمال مؤتمر ”إعادة إعمار غزة”

07:39 - 11 حزيران / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قالت مصادر دبلوماسية مصرية إن مؤتمر ''إعادة إعمار غزة'' الذي سوف يفتتحه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، في العاشرة من صباح غد الأحد (12|10)، سوف يتطرق إلى مناقشات في جلسات خاصة للعديد من القضايا التي تهم القطاع أو تحاول حل مشاكل مثل "إدخال السلع" و"التحويلات المالية".

وأوضحت المصادر في تصريحات صحفية اليوم السبت، أنه ستعقد عدة جلسات على هامش المؤتمر منها جلسة حول ''إدخال السلع إلى غزة'' وذلك من خلال لجنة تضم إيطاليا (المنسق)، فلسطين، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، الولايات المتحدة.

كما يعقد اجتماع للجنة ''آليات التحويلات المالية'' التي تضم فرنسا (المنسق)، فلسطين، و البنك الدولي، و صندوق النقد الدولي، "أونروا" و الاتحاد الأوروبي، بخلاف اجتماع بعنوان ''التعافي المبكر'' وتضم الاتحاد الأوروبي (المنسق)، وفلسطين، و مكتب ممثل اللجنة الرباعية، والمملكة المتحدة، و "أونروا" و برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، و الولايات المتحدة.

وستعقد ظهرا جلسة عمل تحمل عنوان ''تحديد الاحتياجات'' ويتحدث أمامها محمد مصطفى نائب رئيس وزراء فلسطين، يعقبها جلسة ''تأطير الاستجابة الدولية'' ويتحدث خلالها لوران فابيوس وزير خارجية فرنسا، وفريدريكا موجيريني وزير خارجية إيطاليا، وناصر جوده وزير خارجية الأردن، وفوميو كيشيدا وزير خارجية اليابان، وتوني بلير ممثل اللجنة الرباعية، ثم يتبعها مناقشة عامة للمشاركين يتم خلالها التطرق إلى التعهدات قبل أن يقدم الرئيس موجزاً لفعاليات المؤتمر وتتضمن أيضا جلسة عمل بعنوان ''تأطير التحديات'' يتم خلالها إلقاء الكلمات الرئيسية من قبل بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، وجون كيري وزير خارجية الولايات المتحدة، وكاترين آشتون الممثل السامي للاتحاد الأوروبي، والدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية.

وبحسب جدول أعمال المؤتمر، فسوف تبدأ فعاليات المؤتمر بالجلسة العامة بمشاركة الرئيس المصري ورئيس السلطة الفلسطينية، يتبعها إلقاء الكلمات التمهيدية للدولتين المضيفتين ويلقيها سامح شكري وزير خارجية مصر، وبورج برند وزير خارجية النرويج.

وسوف يعقد وزيرا خارجية كل من مصر والنرويج مؤتمرا صحفيا مشتركا مساء غد في ختام فعاليات المؤتمر، لإعلان مساهمات الدول المختلفة.

انشر عبر