شريط الأخبار

فلسطين الثالثة عربياً بمؤشر المنافسة الخلوية

10:48 - 11 كانون أول / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أظهرت دراسة حديثة لمجموعة "المرشدون العرب" المتخصّصة في دراسات أسواق الاتصالات والإعلام العربية؛ أن فلسطين احتلت المرتبة الثالثة عربيا في مؤشر حدة المنافسة الخلوية عن العام 2014.

وذكرت الدراسة التي نشرت قبل عطلة العيد تحت عنوان "مستويات التنافس في أسواق الاتصالات الخليوية العربية" وتناولتها صحيفة الغد الاردنية؛ أن السوق السعودية حافظت على المركز الأول وهي أكثر سوق تنافسية في المنطقة العربية لأنها تصدرت قائمة الدول العربية في مؤشر "حدة المنافسة في أسواق الخلوي" والذي طورته "المرشدون العرب" وفق معايير محددة لقياس شدة المنافسة في الأسواق الخلوية.

وأوضحت الدراسة ان الاردن احتل المركز الثاني وهي نفس المرتبة التي احتلتها سوق الخلوي المحلية بالأردن في العام السابق 2013.

فيما تراجعت كل من أسواق لبنان، سورية، وليبيا إلى المراتب الثلاثة الأخيرة على التوالي لتكون هذه الأسواق الثلاثة هي الأقل تنافسية من بين 19 دولة عربية تعمل "المرشدون العرب" على دراسة درجات المنافسة في أسواقها الخلوية بشكل سنوي.

وطورت مجموعة "المرشدون العرب" منذ سنوات مؤشراً خاصاً يقيس حدة التنافس في السوق الخليوي لمقارنة وضع المنافسة في تسع عشرة دولة عربية، حيث يأخذ هذا المؤشر بعين الاعتبار عدداً من خواص سوق الخليوي والعوامل التي تؤثر فيه، وتشمل هذه العوامل عدد مشغلي شبكات الهاتف الخليوي (MNOs) وعدد التراخيص الجديدة في السوق والحصص السوقية للمشغلين وعدد العروض المتوفرة للخدمات المدفوعة مسبقا والخدمات المدفوعة لاحقاً، بالإضافة إلى توفر عروض الهواتف الذكية وعروض خاصة للشركات، وخدمات الجيل الثالث/ الرابع ووجود تنافس في خدمات الاتصالات الدولية.

وفي تفاصيل نتائج الدراسة؛ أظهر مؤشر قياس مستوى التنافس في أسواق الخليوي العربية عن العام 2014 أن السعودية تحتل المركز الأول بعلامة 75.86 % تتبعها الأردن ثانياً بعلامة (73.16 %)، ثم فلسطين (71.28 %)، فالعراق (66.65 %)، فمصر (63.80 %)، ثم البحرين (62.17 %)، وتونس (60.33 %)، والمغرب ( 60.13 %)، و عمان (59.43 %) و الجزائر ( 58.44 %) و الكويت (56.68 %) و السودان (56.49 %) و اليمن (56.01 %) وموريتانيا (55.97 %) و قطر (49.12 %) و الامارات العربية المتحدة (48.76 %) ولبنان (40.76 %) و سورية (34.45 %) وأخيرا ليبيا بعلامة (31.12 %).

وقالت "المرشدون العرب" في ملخص الدراسة إن "مؤشر حدة التنافس نسبي في طبيعته، حيث يقارن كل سوق خليوي نسبة إلى الأسواق الخليوية الأخرى، وبناء على ذلك فإن نتيجة سوق خليوي معين في هذا المؤشر النسبي تعتمد على أداء الأسواق الخليوية الأخرى حتى لو ازدادت تنافسية هذا السوق".

انشر عبر