شريط الأخبار

الإفراج عن عدد من المهاجرين الموقوفين في مالطا بعد تدخل الوفد الرسمي الفلسطيني

05:26 - 10 تشرين أول / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أعلنت وزارة الخارجية عن أنه جرى اليوم الجمعة الإفراج عن مجموعة من المهاجرين المحتجزين في مالطا بعد متابعة حثيثة من الرئيس محمود عباس ووزير الخارجية رياض المالكي.

ووفق بيان للوزارة، فقد أثمرت الاتصالات والاجتماعات التي أجراها الوفد الفلسطيني برئاسة وكيل وزارة الخارجية تيسير جرادات في مالطا مؤخرا، خلال الاجتماع التي خصصت للتحقيق في كارثة غرق السفينة في البحر المتوسط في إقناع المسؤولين في هذا البلد بالإفراج عن المهاجرين المحتجزين.

وقال البيان: لقد طالب الوفد الفلسطيني، وسفير دولة فلسطين في فاليتا السفير جبران طويل بشكل رسمي بالإفراج عن هؤلاء المواطنين من رئيس الوزراء المالطي جوزيف موسكات، علما بأن المهاجرين من جنسيات عربية مختلفة قد وصلوا الى مالطا أواخر شهر آب الماضي عبر البحر وهم نورس الشامي، وإبراهيم الشرقاوي، وإبراهيم جمال، وطلال جمال، وباسم زعرب، ومحمد زعرب، ومحمود زعرب، وزينب الحلاق.

وتابع: لقد كان لسفارة دولة فلسطين لدى مالطا، والعلاقات المميزة للسفير الطويل مع المسؤولين المالطيين دوراً هاماً في نجاح هذه المهمة، حيث لا تزال الجهود مستمرة في متابعة موضوع باقي المهاجرين المحتجزين في سجن صافي وحال فار في مالطا للإفراج عن كافة المواطنين العرب الذين ليس لديهم تمثيل دبلوماسي في مالطا.

انشر عبر