شريط الأخبار

خلال لقائه بموظفي الوزارة ادعيس :لن يُظلم أي موظف فيكم وسأناضل من أجلكم

02:51 - 10 تموز / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

التقى وزير الأوقاف والشئون الدينية سماحة الشيخ يوسف ادعيس بموظفي وزارة الأوقاف في قاعة الشيخ حمدي مدوخ بمقر الوزارة, بحضور ومشاركة القائم بأعمال وكيل وزارة الاوقاف أ. عبد الهادي الآغا ومدراء عامون ومدراء ورؤساء أقسام الوزارة.

وفي كلمة له قال ادعيس :" اتشرف اليوم أن أكون بينكم في غزة أرض العزة, حيث سطرتم في هذا البلد العظيم الاسطورة من خلال مقاومتكم للمحتل الغاصب دفاعًا عن شرف وكرامة الأمة", لافتًا الى أنه ومنذ اليوم الاول للعدوان هبت وزارة الاوقاف بجميع أطقمها في الضفة لنصرة إخوانهم في غزة وجمعت قرابه 15مليون شيكل وُزعت كمساعدات ما بين مالية وعينية.

وعد سماحته أن ما قامت به وزارته في الضفة خلال العدوان بالواجب الديني والوطني والاخلاقي انطلاقاً من قول رسولنا الكريم "مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى اليه سائر الجسد بالسهر والحمى".

وأكد ادعيس أن للوطن علينا حقوق كما أن للموظفين علينا حقوق, مشيرًا الى أن ما حققته الوزارة في انجاح موسم الحج وحصول فلسطين على المرتبة الثالثة في تنظيم الموسم بمثابة ارتقاء في كامل أركان الوزارة, لافتًا الى أن حجاج غزة والضفة قدموا صورة مشرقة وجسدوا روح الوحدة والتلاحم.

كما وعد وزير الأوقاف الموظفين برفع أي ظلم عنهم وأنه سيناضل من أجلهم, مشيرًا الى أنه سيقدم الدعم لكافة الموظفين وسيأخذ كل واحد منهم حقه.

كما وتطرق سماحته لأبرز ما تتعرض له القدس والمسجد الأقصى, داعياً الجميع لأن يكونوا في خندق مقاومة واحدة ضد المحتل للدفاع عن القدس والأقصى والمقدسات الاسلامية, مشددًا على أن صمودنا على هذه الأرض وثباتنا سيحقق لنا النصر.

وأكد وزير الاوقاف أن زيارته للقطاع لن تكون الأخيرة, موضحًا أنه سيكون دومًا مع الحق ونصيرًا له مؤكدًا ان الموظفين هم رهبان سفينة الأوقاف وهو أحد ركابها, مشددًا على ضرورة تحمل المسئولية للإرتقاء بالمستوى المطلوب.

 


انشر عبر