شريط الأخبار

وزراء حكومة الوفاق يتفقدون آثار الحرب الإسرائيلية على غزة

02:19 - 09 تشرين أول / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

تفقد رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية، رامي الحمد الله، ووزراء حكومته، آثار الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، وما خلّفته من دمار واسع في المنازل والبنية التحتية.
وتجول الحمد الله برفقة وزرائه في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، وهو من الأحياء السكينة التي تعرضت لتدمير كبير خلال الحرب الإسرائيلية.
وقال الحمد الله على هامش لقائه بسكان "الشجاعية"، ووجهاء الحي إن "حجم الدمار الذي خلفته إسرائيل لا يمكن وصفه بأي كلمات".
وأضاف: " هذا الشعب العظيم يستحق حياة كريمة، وأنا أطمئنكم، أن عملية إعمار قطاع غزة قد بدأت، ولن ندخر جهدا في إعادة غزة إلى ما كانت عليه قبل الحرب، بل أفضل".
وأكد الحمد الله أن حكومته باشرت في "إصلاح البيوت المدمرة جزئيا، وستعمل قريبا على إصلاح البيوت المدمرة بشكل كلي"، مؤكدا أن مواد البناء ستدخل قريبا إلى قطاع غزة، وسيتم فتح المعابر التجارية.
وشنت إسرائيل في السابع من يوليو/تموز الماضي حرباً على قطاع غزة، استمرت 51 يوماً، وتسببت في مقتل 2159 فلسطينياً، وإلحاق دمار واسع في المنازل والبنية التحتية.
كما تفقد وزراء حكومة التوافق الدمار في عدة أحياء ومدن طالها الدمار الإسرائيلي من بينها بلدة بيت حانون شمالي قطاع غزة.
ودعا سكان بلدة بيت حانون حكومة التوافق الوطني بالإسراع في إعمار المنازل، وتأهيل البنية التحتية.
ووصل رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية، رامي الحمد الله، ووزراء حكومته، إلى قطاع غزة، قبل لحظات، عبر معبر بيت حانون "إيريز"، وذلك لعقد جلسة مجلس الوزراء في القطاع لأول مرة منذ تشكيل الحكومة في يونيو/حزيران الماضي.
وانتشرت قوات شرطية وأمنية تابعة لوزارة الداخلية في قطاع غزة، منذ ساعات الصباح الأولى على المفترقات الرئيسية، لتأمين زيارة حكومة التوافق.
وتجتمع حكومة التوافق بكامل وزرائها لأول مرة حضوريا منذ تشكيلها في الثاني حزيران/ يونيو الماضي.


الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
معابر

انشر عبر