شريط الأخبار

فتح: "إسرائيل" تتحدى العالم بإصرارها على الاحتلال والاعتداء على الأقصى

05:45 - 08 تموز / أكتوبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

قال المتحدث باسم حركة فتح اسامه القواسمي: "إن حكومة نتنياهو اليمينية المتطرفة تتحدى إرادة المجتمع الدولي والقوانين الدولية بإصرارها على استمرار الاحتلال للأرض والشعب الفلسطينيين، ومن خلال اعتداءاتها اليومية على المسجد الاقصى المبارك.

وقال القواسمي في بيان صحفي صدر عن مفوضية الإعلام والثقافة، اليوم الأربعاء، إن القدس المحتلة هي أرض محتلة عام 67، وهي جزء من أراض الدولة الفلسطينية لا تنازل عنها بالمطلق مهما كلف ذلك من ثمن، وأن المسجد الأقصى غير قابل نهائيا للمساومة أو التقسيم زمانيا أو مكانيا، وأن كافة الاجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلية بحق القدس الشرقية وسكانها ومقدساتها هي إجراءات باطلة ومخالفة للقانون الدولي الإنساني وهي جرائم حرب ستحاسب عليها "إسرائيل".

وطالبت حركة فتح أبناء الشعب الفلسطيني لشد الرحال إلى المسجد الاقصى والاعتكاف فيه وحمايته من عمليات التهويد، ومن الأمتين العربية والإسلامية الوقوف عند مسؤولياتهما تجاه ما يتعرض له المسجد الأقصى المبارك من عملية تهويد ممنهجة، واعتداءات إسرائيلية آثمة، مذكرا الجميع بأن المسجد الأقصى هو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومسرى النبي محمد علية الصلاة والسلام.

انشر عبر