شريط الأخبار

مصدر بحزب الله: تبني عملية التفجير تأكيد على خطاب جديد للمقاومة بمواجهة الاحتلال

08:57 - 07 حزيران / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أكّد مصدر في حزب الله، أن إعلان الحزب مسؤوليته عن عملية تفجير عبوة في دورية إسرائيلية في مزارع شبعا هو تأكيد على خطاب جديد للمقاومة في مواجهة العدوان.

ولفت المصدر الذي صرح لقناة الميادين، إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها المقاومة تبنيها الرسمي لعملية عسكرية في مزارع شبعا منذ عام 2006، قائلاً: "إن العملية رد على الترابط بين مجموعات مسلحة في سوريا وبين العدو الإسرائيلي.

وأوضح أن الترابط بين المسلحين السوريين والاحتلال الإسرائيلي ظهر في أكثر من موقع ولا سيما في جبهة الجولان.

كما أعلن المصدر أن العملية رد على التهويل الإسرائيلي الذي تصاعد أخيرا والذي وصفه بأنه لا طائل منه ووضع العملية أيضاً في إطار الرد على القائلين بانشغال المقاومة في سوريا وانخفاض جهوزيتها في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وعلى القائلين بأن المقاومة محشورة وعاجزة عن مواجهة العدو على جبهتين أشار المصدر إلى أن ما حصل اليوم هو تأكيد على أن العدوان على الجيش والمؤسسات اللبنانية لن يمر دون عقاب.

وبالمقابل نقلت القناة الإسرائيلية العاشرة عن ضباط في قيادة المنطقة الشمالية أنهم قلقون من النهج المتشدد الذي يتبعه حزب الله والذي تغير قبل فترة.

انشر عبر