شريط الأخبار

برعاية الفصائل الفلسطينية بغزة

عائلة أبو صفية تعيد لم شملها من جديد بعد إعلان العفو التام على الجاني

09:04 - 07 تموز / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

عقدت مساء أمس الاثنين جلسة  تم فيها إعلان صك عمار عشائري تمهيداً للصلح عقدتها عائلة أبو صفية  في ظل أجواء عيد الأضحى المبارك تحت إشراف الفصائل الفلسطينية بين نفس العائلة بالقرب من بيت الرئيس الفلسطيني محمود عباس غرب مدينة غزة على خلفية مقتل الصحفي معتز أبو صفية  وعمة المحامي  احمد أبو صفية علي يد عمة  الثالث  اسامة أبو صفيه بتاريخ 20-5-2012 .

وحضرالاعلان شخصيات قيادية  وسياسية كبيرة ومخاتير العشائر والفصائل الفلسطينية  والتي كانت على اطلاع دائم من بداية الحادث المؤلم ، حيث كانت بمثابة الوسيط الذي حجب تطور المشكلة إلى أكثر من مقتل الأخ وبن الأخ واصبت من في المنزل من أطفال ونساء  ، كما حضر المؤتمر حشد كبير من الناس منهم كانوا أصدقاء الصحفي معتز ومنهم من  مؤيدا لتلك المصالحة للم شمل عائلة أبو صفية من جديد .

وأعلن ومخاتير العشائر خلال الجلسة التي ضمت كل عائلة أبو صفية بان الفريق المجني علية عمل بقول الله تعالى " والعافين عن الناس " وعفي عن الأخ القاتل وأبنائهم بشكل كامل دون أي حقوق في سبيل إعادة لملمة الأسرة من جديد  وإعادة المياه لمجاريها 

وكانت عائلة  أبو صفية قد فقدت خيرة أبنائها في حادث مؤلم لإطلاق النار يندى له الجبين جراء مشكلة عائلية بين اخوين من إل أبو صفية  في نفس البناية راح ضحيتها الصحفي ابن أخاهم الثالث معتز أبو صفية واحد الإخوة وهو المحامي احمد أبو صفية وسجن الأخ الأخر وهو القاتل اسامة أبو صفية وأبنائه  وتشريد عائلة القاتل من البناية  التي كانت لجميع الإخوة قبل عام ونصف العام   .

انشر عبر