شريط الأخبار

بلغاريا تؤكد مشاركتها في مؤتمر إعمار غزة وتجدد إدانتها للاستيطان

11:04 - 06 حزيران / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أكد نائب وزير الخارجية البلغاري السفير فالنتين بوريازوف، خلال لقائه مع سفير فلسطين أحمد المذبوح، حرص بلاده على دعم الشعب الفلسطيني والتوصل إلى سلام عادل على أساس حل الدولتين.

وانطلاقا من ذلك، أكد بوريازوف على مشاركة بلاده في مؤتمر إعمار غزة الذي سيعقد في 12 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري في القاهرة، وسيترأس الوفد البلغاري وزير الخارجية دانييل ميتوف.

من جهة أخرى، جدد نائب وزير الخارجية البلغاري إدانة بلاده للقرارات الإسرائيلية الأخيرة المتمثلة بالموافقة على البناء الاستيطاني في مستوطنة 'غفعات همتوس'، والاستيلاء على عدد من الشقق السكنية في حي سلوان في القدس الشرقية المحتلة، وطالب إسرائيل التراجع عن هذه القرارات التي تمثل خطوة ضارة جداً وتقوض احتمالات التوصل إلى حل الدولتين.

 ودعا إسرائيل إلى الالتزام بالتسوية السلمية عن طريق التفاوض، وشدد على أن بلغاريا لن تعترف بالخطوات الأحادية الجانب التي من شأنها أن تحدث تغييرات على حدود عام 1967 بما في ذلك في شرقي القدس، إلا التي يتم الاتفاق عليها بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

وأكد أن تطور العلاقات مع إسرائيل يعتمد على التزام الأخيرة بالتوصل إلى السلام الدائم المبني على حل الدولتين.

ووضع السفير المذبوح نائب وزير الخارجية البلغاري بصورة التطورات على الساحة الفلسطينية، وخاصة ما تضمنه خطاب الرئيس محمود عباس في الأمم المتحدة، والخطوات الدبلوماسية الفلسطينية والعربية الهادفة لوضع حد لاحتلال دولة فلسطين، كما تم وضع نائب الوزير بصورة الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة، ومواصلة البناء الإسرائيلي غير الشرعي في مستوطنات الضفة الغربية بما ذلكفي القدس الشرقية، واستمرار الاستيلاء على الأراضي والأملاك الفلسطينية العامة والخاصة.

وأكد السفير أن السياسة الإسرائيلية القائمة على الضم والتوسع واستمرار البناء الاستعماري الاستيطاني تؤكد رفض إسرائيل الرسمي التوصل إلى السلام القائم على حل الدولتين، ودعا إلى اتخاذ إجراءات حازمة لإرغام إسرائيل على الرضوخ للقرارات والإرادة الدولية.

من جهة أخرى، ناقش الطرفان عددا من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، بما فيها التوقيع على عدد من الاتفاقيات وعقد جلسة مشاورات سياسية بين وزارتي خارجية البلدين.

انشر عبر