شريط الأخبار

مساع استخباراتية مكثفة لمعرفة مصير أسرى جيش الاحتلال بغزة

07:44 - 03 حزيران / أكتوبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال مصدر أمني في المقاومة الفلسطينية إن الجهد الاسرائيلي الأمني لما بعد العدوان على غزة يصب بشكل أساسي لمحاولة معرفة مصير الجنود المأسورين، سواء الذين تم الإعلان عنهم أو وجود مأسورين آخرين لم تعلن عنهم المقاومة بعد.

وأفاد أحد ضباط الأمن في المقاومة، لموقع المجد الأمني بذلك، اليوم الجمعة (3-10) قائلاً: "العمل الأمني لفترة ما بعد الحرب خرج بنتائج أن الجهد الاسرائيلي يتركز في هذه الفترة على البحث عن الجنود المأسورين ومعرفة تفاصيل مصيرهم، وأن الأجهزة الأمنية الاسرائيلية حاليًّا توجه عملائها لهذه المهمة بشكل مركز ومكثف".

وأردف قائلاً: "العملية الأمنية المعقدة التي تم إنجازها في إتمام عملية التبادل الأولى والمحافظة على شاليط لفترة طويلة دون تمكن العدو من اكتشاف مكانه أعطى المقاومة خبرة كبيرة، وهذا يقلل فرص نجاح العدو في إحداث نجاح باتجاه معرفة أي معلومة عن هذه القضية لا تريد المقاومة الإفصاح عنها، بل يكاد تكون فرص نجاحه معدومة".

انشر عبر