شريط الأخبار

400 بروفيسور أميركي يعلنون مقاطعة "إسرائيل"

04:23 - 03 حزيران / أكتوبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أعلنت دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الجمعة، أن أكثر من 400 بروفيسور في مجال الدراسات الإنسانية "الأنثروبولوجيا" معظمهم من جامعات أميركية مشهورة وقعوا أمس مذكرة تأييد لحركة مقاطعة الكيان الإسرائيلي أكاديميا.
وذكرت دائرة المغتربين في بيان صحفي وصل "صفا" نسخة عنه أن المذكرة أدانت انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي لحقوق الانسان وطالبت بانسحابه من الأراضي الفلسطينية فورا وضمان عودة اللاجئين الفلسطينيين لديارهم التي ابعدوا عنها وإعطاء حقوق كاملة للمواطنين العرب داخل الكيان.
وفي هزيمة اكاديمية جديدة ل"إسرائيل"، أعلن الموقعون ومعظمهم من الأسماء الأكاديمية المعروفة في الولايات المتحدة تأييدهم للحركة المتنامية لمقاطعة المؤسسات الأكاديمية الإسرائيلية احتجاجا على انتهاكات حقوق الإنسان المنهجية التي يمارسها الاحتلال.
وتشمل هذه الانتهاكات وفقا للبيان تواطؤا العديد من المؤسسات التعليمية الإسرائيلية عبر حرمان الفلسطينيين من حقهم في التعليم والحرية الأكاديمية.
واتهم الموقعون على المذكرة "إسرائيل" بالحصار غير القانوني لقطاع غزة لمدة سبع سنوات، وفرض قيود مشددة على حركة الأشخاص والبضائع من وإلى القطاع، وتجريد الفلسطينيين من أراضيهم وسبل العيش في جميع أنحاء الضفة الغربية.
وتعهد الموقعون بعدم التعاون في المشاريع والفعاليات التي تشمل المؤسسات الأكاديمية الإسرائيلية أو التدريس فيها أو حضور المؤتمرات وغيرها من الأحداث في هذه المؤسسات، وعدم النشر في المجلات الأكاديمية ومقرها في "إسرائيل".
وأكدوا أن هذا الالتزام سيستمر حتى تنهي المؤسسات الإسرائيلية تواطئها في انتهاك الحقوق الفلسطينية المنصوص عليها في القانون الدولي، واحترام الحقوق الكاملة للفلسطينيين من قبل إسرائيل وتنفيذ إنهاء حصار قطاع غزة وإنهاء الاحتلال لأراضي عام 1967، وتفكيك المستوطنات والجدر العازل.

انشر عبر