شريط الأخبار

انتحار 3 جنود من "لواء جفعاتي" بعد الحرب على غزة

02:14 - 30 تموز / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

تقوم شرطة الاحتلال العسكرية بالتحقيق في 3 عمليات انتحار أقدم عليها جنود من لواء جفعاتي خلال الأسابيع الماضية، لمعرفة اذا كانت عمليات الانتحار قد ارتبطت بالعدوان على قطاع غزة، خاصة بأن الجنود الثلاثة شاركوا في العملية البرية داخل قطاع غزة.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "معاريف" العبرية اليوم الثلاثاء، فإن جيش الاحتلال لا يعلن بشكل دقيق عن عدد الجنود الذين يقدموا على الانتحار، وفقا لخبيرة في الطب النفسي في الجيش الاسرائيلي، مؤكده بأنه مع نهاية العام سوف يعلن الجيش كعادته عن العدد الصحيح للجنود الذين أقدموا على الانتحار، مذكرة بأن العام الماضي 2013 قد شهد أقل عدد للجنود المنتحرين بواقع 8 جنود.

وأضاف الموقع بأن جيش الاحتلال بدأ منذ 8 شهور بتنفيذ "كورس" تعليمي للأمان والحماية للجنود من الصدمات وكذلك الخوف أثناء الحرب، وفي العدوان على قطاع غزة عمل طاقم كبير من الاطباء النفسيين مع الجنود قبل دخولهم الى قطاع غزة ومشاركتهم المعارك، حيث قدمت الخدمة النفسية ولو لوقت قصير لـ 100% من الجنود الجدد، في حين قدمت هذه الخدمة لـ 70% من جنود الاحتياط، وأثناء الحرب تدخلت هذه الطواقم مع عدد كبير من الجنود واستمر العمل معهم الى ما بعد انتهاء الحرب.

وأشار الموقع بأن العديد من قادة الكتائب والوحدات العسكرية قد طلبت تدخل هذه الطواقم أثناء المعارك داخل قطاع غزة، حيث سجل بعض الجنود حالات من الخوف والرعب وامتنعوا عن إطلاق النار أثناء الاشتباكات داخل القطاع، كذلك تعرض بعض الجنود لصدمات عنيفة جراء الاشتباكات المباشرة في القطاع، حيث تلقوا علاجا نفسيا عن بعد لحين تمكنهم من مغادرة القطاع، وقد عاد بعض الجنود لوحداتهم العسكرية بعد تلقيهم العلاج النفسي.

انشر عبر