شريط الأخبار

حرب الإعمار مستمرة.. وزير العمل: سنستلم إدارة المعابر خلال فترة وجيزة

10:55 - 29 كانون أول / سبتمبر 2014

غزة-خاص - فلسطين اليوم


أكد وزير العمل في حكومة الوفاق الوطني الدكتور مأمون أبو شهلا أن لقاء المصالحة الأخير الذي جمع حركتي فتح وحماس في العاصمة المصرية القاهرة سيكون له ايجابيات كبيرة على أرض الواقع خلال فترة زمنية وجيزة.

وكانت الحركتين اتفقتا على تنفيذ بنود المصالحة وأهمها تسليم إدارة المعابر الحدودية إلى حكومة الوفاق الوطني لتسهيل دخول مواد البناء لإعادة الإعمار.

وقال الوزير أبو شهلا في تصريح خاص لـ"فلسطين اليوم الإخبارية" مساء الاثنين: "إن حكومة الوفاق ستستلم إدارة المعابر الحدودية بعد فترة زمنية وجيزة بعد استكمال الإجراءات والعلاقات الخارجية مع الشقيقة مصر والاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف: "لم تنتهي السلطة من تدريب الأفراد المعنيين باستلام إدارة المعابر الحدودية بعد".

ولفت وزير العمل إلى أن حكومة الوفاق تخشى بعد ان تستلم إدارة المعابر من عوائق إسرائيلية لإعاقة عمل الحكومة في تقديم الخدمات الإنسانية والإغاثية للشعب الفلسطيني.

وشدد الوزير على أن المشكلة الحقيقية التي تواجه حكومة الوفاق الوطني هي الحصار ونقص الأموال، فحرب الصواريخ والمدافع انتهت لكن حرب إعادة الأعمار وبناء ما خلفه العدوان لم تتوقف.

يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يسيطر على المعابر التجارية لقطاع غزة ويمنع دخول مواد البناء منذ أكثر من عام ما أغرق قطاع غزة بالبطالة والفقر.

ويذكر أن الاحتلال شن حرباً ضروس على قطاع غزة ما ادى لتدمير عشرات الآلاف من المنازل بشكل كلي وجزئي.

انشر عبر