شريط الأخبار

الأسرى يطالبون الاحتلال بإزالة أجهزة التشويش "المسرطنة" من زنازينهم

07:40 - 26 تشرين أول / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

ناشد الأسرى الفلسطينيون في المعتقلات الإسرائيلية، تحركاً عاجلاً على المستويين الشعبي والرسمي للضغط على سلطات الاحتلال وحملها على وقف مضايقاتها لهم ونزع أجهزة التشويش التي قامت بزراعتها في زنازينهم مؤخراً.

وقال الاسرى في رسالة سُربت من داخل السجون ونُشرت اليوم الجمعة (26|9)، "إن أجهزة التشويش المسرطنة ما تزال تغزو السجون الصهيونية، وتنبعث منها إشعاعات مجهولة تؤدي لإصابة الأسرى يومياً بأمراض مختلفة ومزمنة"، وفق ما جاء في الرسالة.

واعتبر الأسرى، أن أجهزة التشويش هذه تأت في إطار حملة التشديدات والعقوبات التي تفرضها إدارة السجون الإسرائيلية على الحركة الأسيرة، والتي تتضمّن جملة عقوبات من بينها حرمان الأسرى من الزيارة والعلاج وحرمانهم من أبسط الحقوق الإنسانية.

ووجّه الأسرى نداءاً للكل الفلسطيني من مواطنين مدنيين ومؤسسات حقوقية وفصائل وطنية للارتقاء بالعمل الإسنادي، مؤكدين على ضرورة الخروج من الحالة التقليدية للتضامن وتصعيد الفعاليات الإسنادية من خلال المشاركة في الاعتصام الأسبوعي أمام مقر "اللجنة الدولية للصليب الأحمر".

انشر عبر