شريط الأخبار

الدول الغربية تحبط مسعى عربيا للضغط على إسرائيل بشأن قدراتها النووية

09:21 - 25 تشرين أول / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

رفضت الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، اليوم الخميس، مشروع قرار عربي ينتقد "إسرائيل" بسبب ترسانتها النووية المفترضة.

وصوتت 58 دولة ضد مشروع القرار بينها الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي و "إسرائيل"، في حين أيدته 45 دولة، وامتنعت باقي الدول عن التصويت أو تغيبت عن الجلسة (عدد أعضاء الوكالة 166 دولة).

مشروع القرار، الذي قدمه رئيس المجموعة العربية في المنظمة، مندوب الكويت، صادق المعرفي، يعرب عن "القلق إزاء القدرات النووية الإسرائيلية، ويطلب من إسرائيل أن تنضم إلى معاهدة عدم الانتشار النووي (موقعة عام 1968) وأن تخضع جميع مرافقها النووية لضمانات الوكالة الشاملة للوكالة الذرية".

ولا تعترف إسرائيل رسميا بامتلاك أسلحة نووية، غير أنها ترفض خضوع منشآتها النووية للرقابة الدولية، ما يرجح تلك الفرضية بامتلاكها أسلحة نووية.

وينص نظام الضمانات الشاملة للوكالة على تقديم الدول الأعضاء تقارير دورية حول الأنشطة المتعلقة باستخدام المواد النووية والتكنولوجيا النووية الحساسة، بالإضافة إلى تسهيل عمل مفتشي الوكالة بالوصول إلى المنشآت والمواقع المعلنة وغير المعلنة وتقديم المعلومات المطلوبة حول أنشطة تصدير واستيراد المواد والتكنولوجيا النووية الحساسة أو المعدات ذات الصلة.

وتصف الوكالة الدولية نظام الضمانات بأنه "إجراء مهم لتعزيز بناء الثقة وآلية إنذار مبكر لضمان عدم استخدام البرامج النووية لأغراض غير سلمية"

انشر عبر