شريط الأخبار

وزير الأوقاف يستنكر جريمة الخليل ويناشد الوفد المفاوض بالتمسك بالثوابت

03:25 - 23 تموز / سبتمبر 2014

مكة المكرمة - فلسطين اليوم

استنكر الشيخ يوسف ادعيس وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة الوفاق، الجريمة "الإسرائيلية" البشعة التي قامت بها قوات الاحتلال في مدينة الخليل باغتيال عدد من أبناء شعبنا صبيحة اليوم، والتي راح ضحيتها الشهيدين مروان القواسمي وعمار أبو عيشة.

وقال الشيخ ادعيس في مؤتمر صحفي عقده في مقر اقامته في مكة المكرمة بعد ظهر اليوم، حضره موفد وكالة "فلسطين اليوم" الاخبارية :"ان بعثة الحج بكافة مكوناتها الوعظية والارشادية والإدارية والطبية والإعلامية وكافة الطواقم الفنية ومعهم حجاج بيت الله الحرام ومن جوار المسجد الحرام والكعبة المشرفة يدعون المولى عز وجل أن يرحم شهدائنا وان يجمعنا معهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، سائلين المولى ان يرفع الهم والغم عن شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية وأن يحرر مقدساتنا ويطهرها من دنس الاحتلال الإسرائيلي وان يوحد ويلم شمل أبناء شعبنا وان نوحد خلف قيادتنا برئاسة الرئيس محمود عباس.

وناشد الوفد المفاوض في القاهرة بالتمسك بالثوابت الفلسطينية، وقال :" نحن معكم نسال الله سبحانه وتعالى ان يسددكم على الحق وان تخرجوا بقرارات سديدة لشعبنا ووطننا العزيز.

وبشأن الأقصى، أوضح وزير الأوقاف ان الاقتحامات الإسرائيلية للمسجد الأقصى مستمرة على الدوام يومياً من الساعة السادسة صباحاً وحتى العاشرة لتمكين المستوطنين من الصلاة فيه، مؤكداً أن هذه التصرفات هي إعلان منها بتقسيم الأقصى زمانيا ، لافتاً إلى أنه من المخططات الرامية بعد تقسيم الأقصى زمانيا هي تقسيمه مكانياً، تمهيداً لهدمه كلياً.

وناشد من مكة المكرمة العالم العربي والإسلامي بان الأقصى في خطر، وكما لنا في الحرم المكي لهم في المسج الأقصى، فالأقصى ينتظر منهم تحركا سواء كانت جماهيرية او رسمية.

وقال:" على العالمين العربي والإسلامي ان يتحرك لان المدينة المقدسة مهودة والصمت العربي والإسلامي هو من يعطي الضوء الأخضر للاحتلال بان يتصرف بتصرفاته الرعناء العنصرية تجاه الأقصى.

انشر عبر