شريط الأخبار

بلير يحذر من انفجار الأوضاع في غزة مجدداً حال تأخر الإعمار

10:49 - 19 تشرين أول / سبتمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

حذر ممثل اللجنة الرباعية توني بلير، من انفجار الأوضاع مجددا في قطاع غزة بين فصائل المقاومة الفلسطينية و الاحتلال إذا تأخرت عمليات إعادة إعمار القطاع الساحلي.

وقال بلير في مقدمة التقرير المقدم من مكتب ممثل الرباعية إلى المؤتمر التنسيقي لمساعدات الدول المانحة "AHLC" الذي سيعقد يوم الاثنين المقبل في نيويورك: "إن الوضع الخطير في غزة وجنوب (إسرائيل)، وخطر اندلاع العنف مجددا في أية لحظة؛ تشكل الأسباب المحددة التي تدعو إلى تحرك عاجل في أسرع وقت ممكن في جهود إعادة الإعمار قصيرة وطويلة الأجل".

ووفق بيان وزعه مكتب ممثل الرباعية في القدس، عبر بلير عن ترحيبه بإعلان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة روبرت سيري بتوصل الإسرائيليين والفلسطينيين إلى آلية دخول للمواد إلى غزة، معتبرا إياه خطوة مهمة في جهود إعادة الإعمار.

ودعا إلى تقارب شامل لدعم السلطة الوطنية الفلسطينية في الضفة وغزة، مطالبًا المجتمع الدولي بمواصلة الاستثمار في إمكانيات وطاقات السلطة الفلسطينية "لتتمكن من إدارة الضفة بشكل ناجع؛ في ذات الوقت الذي تقود فيه عملية إعادة إعمار وتنمية ضخمة في قطاع غزّة".

وقال: "إن الموضوع لا يقتصر على إعادة جمع القطع مجدداً في غزة، بل يتعداه إلى إحداث تغيير مستدام، وإعادة توحيد الضفة مع قطاع غزة وفتح غزة إلى العالم".

وأوضح أن أي مقاربة مستدامة لغزة تتطلب دوراً قيادياً من قبل السلطة الفلسطينية، والتعاون من قبل حكومة الاحتلال الإسرائيلي والدعم من مصر، والدعم الكامل من المجتمع الدولي.

ويفصّل التقرير المقدم عمل مكتب ممثل اللجنة الرباعية خلال العام المنصرم في مجالات التنمية الاقتصادية، حرية الحركة والمرور وسيادة القانون، ويوضح الخطط للمرحلة المقبلة والمتعلقة بدعم المجتمع الدولي في جهود إعادة إعمار غزة.

انشر عبر