شريط الأخبار

تضاؤل فرص العثور على ناجين.. تواصل جهود البحث عن ناجين من قوارب المهاجرين

06:51 - 18 حزيران / سبتمبر 2014

اوروبا - فلسطين اليوم

أكدت الأمانة العامة لمؤتمر فلسطيني أوروبا عصر الخميس، تواصل عمل وفودها لمناطق المأساة في حوض البحر المتوسط لليوم الثالث علي التوالي.

وذكر بيان صادر عن الأمانة العامة أنه جرى التواصل مع بعض الناجين وهم أعداد قليلة ولازالت المحاولات جارية للوصول لمعلومات تكشف عن مصير الضحايا وأماكن تواجد جثثهم.

وقال إبراهيم العبادلة موفد الأمانة العامة والمؤسسات الفلسطينية في أوروبا إلى اليونان، إن الوفد زار أمس جزيرة كريت اليونانية حيث كان يعالج ثلاثة من الناجين هم: شكري العسولي، ومحمد هشام راضي، وعبد المجيد نايف الحيلة.

وأوضح العبادلة أن الثلاثة المذكورة تلقوا العلاج وهم بصحة جيدة وقام وفد الأمانة بمرافقتهم إلى أثينا حيث سيتم التواصل مع السلطات لترتيب أوضاعهم.

وأوضح أنه وعلى الرغم من تضاؤل فرص العثور على ناجين جدد، إلا اننا لم نفقد الأمل بالعثور على ناجين آخرين، مضيفا أنه تم التوافق على البقاء على الاتصال مع السلطات الرسمية والمؤسسات الصحية من أجل مواكبة التطورات وجمع المعلومات.

من جهته أكد عادل عبدالله الأمين العام لمؤتمر فلسطيني أوروبا أن التحرك سيبقي مستمرا وسيتم نشر الحقائق التي يتم التوصل إليها أولا بأول.

ونوه عبدالله إلى أن الجهد المشترك الذي تفاعلت فيه المؤسسات العاملة لفلسطين في القارة، أثمر بالعثور على الناجين الثلاثة المذكورين والوصول إليهم في اليونان بالإضافة إلى الناجين الذي تم التواصل معهم في إيطاليا في اليومين الماضيين.

وكانت الأمانة العامة لمؤتمر فلسطيني أوروبا، وبمشاركه المؤسسات العاملة لفلسطين في القارة أعلنت عن تشكيل خليه أزمة ومتابعة، لمواجهه مستجدات مأساة قوارب الموت في حوض المتوسط.

وتعرضت ثلاثة قوارب لمهاجرين عرب بينهم مئات الفلسطينيين للغرق منذ نهاية الأسبوع الماضي اثنين منهم قبالة السواحل المصرية والأخر قبالة السواحل الإيطالية ما تسبب بفقدان العشرات منهم. 

انشر عبر