شريط الأخبار

هل فعلأً سيحصل اليمين على غالبية مقاعد "الكينيست" في الإنتخابات المقبلة ؟!

10:00 - 17 حزيران / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

أكّدت نتائج استطلاع للرأي العام، بان أحزاب اليمين الإسرائيلي ستحصد غالبية أصوات الجمهور في الانتخابات النيابية المقبلة، وعليه فإن الحصة الأكبر من مقاعد البرلمان "الكنيست" ستكون من نصيب التيار اليميني المتطرف.

وأفادت نتائج الاستطلاع الذي أجراه مركز "موحوت" للأبحاث والدراسة، بأن حزب "الليكود" الحاكم سيتصدّر قائمة الأحزاب البرلمانية من حيث عدد المقاعد التي سيحظى بها في "الكنيست" إذا ما أُجريت انتخابات مبكرة، فيما حلّ حزب "البيت اليهودي" في المركز الثاني، وفق النتائج.

وبحسب المعطيات، فقد تضاعفت شعبية حزب "البيت اليهودي" الذي يتزعمه وزير الاقتصاد الإسرائيلي نفتالي بينيت، عقب العدوان العسكري على قطاع غزة.

ووفقا لنتائج الاستطلاع، فإن "البيت اليهودي" سيحصل على 16 مقعداً في البرلمان خلال أي انتخابات مستقبلية، أي بفارق مقعدين إضافيين عن الانتخابات السابقة التي أجريت عام 2013، في حين سيحصل "الليكود" على 5 مقاعد إضافية في "الكنيست" ليبلغ مجموع أعضاء كتلته البرلمانية 24 نائباً.

أما حزب "هناك مستقبل" فقد يحصل على 8 مقاعد فقط مقارنة بـ 11 مقعدا حصل عليها في انتخابات العام الماضي، في حين أشارت نتائج الاستطلاع إلى أن حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يتزعمه وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان قد يحصل على 14 مقعداً متقاربا بذلك مع حزب "العمل" الذي قد يحصل على 13 مقعداً.

 

 

 
انشر عبر