شريط الأخبار

حملات مساعدات إنسانية من إسبانيا لغزّة

09:04 - 16 تموز / سبتمبر 2014

اسبانيا - فلسطين اليوم

 

نظمت الجمعية الطبية الفلسطينية الإسبانية وبإشراف وتعاون سفارة دولة فلسطين والجالية الفلسطينية في إسبانيا حملة تضامنية تحت شعار (إغاثة غزه Alivio de Gaza  ) لتجميع المواد الطبية والإنسانية من مختلف الأقاليم الإسبانية وبالتعاون مع عدد من الجمعيات الخيرية والمنظمات الإنسانية وعدد من الأحزاب السياسية المساندة للشعب الفلسطيني.

وجمعت أكثر من (55 ألف يورو) وهي تبرعات نقدية عبر أشخاص وجمعيات مختلفة، وأكثر من 25 طن من الأدوية والمواد الإغاثية والتي يجري ترتيبها لشحنها لقطاع،

وأكّد رئيس الجمعية الطبية الفلسطينية الإسبانية أحمد معروف أن الجمعية الطبية بدأت خطوات الحملة داخل حدود مدريد عبر تبرعات ومساعدات عينية ومادية يقدمها أبناء الجالية الفلسطينية، لكن سرعان ما انتشرت الحملة في أقاليم أخرى لنظرا للحملات المناهضة للعدوان الإسرائيلي وتعاطف الشارع الإسباني مع القضية الفلسطينية لتمتد الحملة إلى الأندلس وبرشلونه وغيرها من الأقاليم.

وأعرب عن سعادته بنجاح الحملة وتفاعل الشعب الإسباني معها سواء عن طريق تقديم مساعدات طبية ومادية أو التطوع في الحملة لجمع كل ما يستطيعون لأهل غزه، مشيرا إلى تواجد أكثر من (30 متطوع) إسباني يعملون بشكل يومي داخل السفارة في عمليات توثيق الأدوية وتسجيلها وترتيبها ضمن وثائق وسجلات تسهل من عملية إرسالها للقطاع.

وأضاف معروف أن حملة إغاثة غزه تنقسم إلى قسمين بفاصل زمني بسيط  الأول وهو المساعدات الطبية والمادية وتجهيز المستشفيات الميدانية، والتي انطلقت قبل أكثر من 45 يوما، والقسم الثاني حملة ما عرفت (استعادة البسمة) والتي تهدف إلى إعادة البسمة لشفاه أطفال غزه الذين أصيبوا في العدوان الإسرائيلي على القطاع عبر معالجتهم واستضافتهم في المستشفيات الإسبانية من أجل إعادة تأهيلهم وخاصة الذين أصيبوا بإعاقة دائمة أو بحاجة إلى زراعة الأطراف.

كما تشمل الحملة إرسال أطباء من عدد من المستشفيات الإسبانية وأصحاب الاختصاص إلى غزه للقيام بعمليات جراحية ضمن فرق سيتم ترتيبها قريبا عبر منظمة الهلال الأحمر والصليب الأحمر العاملان في فلسطين.

وحسب معروف، تشمل الحملة استقدام أطباء فلسطينيون للتدريب لاكتساب الخبرات والمهارات في المستشفيات الإسبانية وقد جاءت هذه الاتفاقية ضمن الجهود التي تقوم بها الجمعية الطبية بمشاركة ومتابعة من سفارة دولة فلسطين والتي توجت بتوقيع اتفاقية بين السفارة الفلسطينية بحضور السفير كفاح عودة ورئيس الجمعية الطبية الفلسطينية احمد معروف وجمعية (inidress) والناشطة في مجال المساعدات الطبية .

وعبّر عن تثمينه للجهود التي تذبلها الأحزاب السياسية اليسارية وحزب وبديموس سواء بالمجهودات السياسية أو عبر المساعدات الطبية والمادية.

وأشار إلى قيام الحكومة المحلية الأندلسية بتخصيص مليون و200 ألف يورو للقيام بمشاريع تأهيلية في القطاع سواء عبر بناء المدارس أو استقبال جرحى وتقديم العلاج لهم.

انشر عبر