شريط الأخبار

هيئة الأسرى تحذر من تدهور الوضع الصحي للأسير محمد أبراش

01:02 - 16 حزيران / سبتمبر 2014

رام الله - فلسطين اليوم

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، من تدهور الوضع الصحي بشكل خطير، للأسير محمد خميس ابراش، سكان مخيم الأمعري، والمحكوم بالسجن المؤبد منذ العام 2003، حيث يعاني الأسير من عدة امراض خطيرة.

وذكرت الهيئة في بيان صادر عنها الثلاثاء، إن الأسير ابراش يعاني من مشاكل صحية شتى، منها بتر في قدمه اليسرى، صعوبة في السمع والرؤيا، كما يعاني من تسارع في دقات القلب، و شعورة بدوخة شديدة تلازمة لفترات طويلة.

كما أوضح البيان أن قدم الأسير ابراش اليسرى، تنزف دما باستمرار بسبب بتر فيها، وهي بحالة التهاب شبه دائم، كما أنه بحاجة إلى تركيب طرف اصطناعي يساعده على الحركة إلا أن إدارة السجن ترفض ذلك باستمرار.

وأضاف البيان، بأن الأسير ابراش بحاجة ماسة إلى زراعة قرنية في عينه اليسرى، وتنظيفات طبية خاصة بالاذنين لتحسين السمع لديه، مؤكدا على أن حالة الأسير ابراش من الحالات المرضية الصعبة داخل السجون الإسرائيلية، حيث أن الأسير لا يقوى على السير وحيدا وبحاجة ماسة إلى أسير آخر لمساعدته في التنقل والقيام باحتياجاته الشخصية.

وأكد البيان، على تعمد مصلحة السجون الإسرائيلية الإهمال الطبي بحق الأسرى في سجون الاحتلال، وتعمد حرمانهم من العلاجات اللازمة لمئات المرضى منهم.

 

انشر عبر