شريط الأخبار

روحاني إلى نيويورك... مع فريقه النووي

11:41 - 15 تشرين أول / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

تحظى زيارة الرئيس الإيراني، حسن روحاني، هذا العام، إلى نيويورك، للمشاركة في اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة، أهمية تختلف عن الدورات السابقة. فالتفاؤل الذي ساد الأجواء لدى زيارته الأولى الولايات المتحدة، العام الماضي، تحول إلى جو مشحون بالتوتر تعود أسبابه الى أمور كثيرة.


لم يحمل العام الأول من رئاسة الشيخ الديبلوماسي تطورات جذرية على صعيد العلاقات الثنائية بين طهران وواشنطن، على الرغم من كل التوقعات التي صبت في مصلحة تحسين العلاقات بالنظر إلى التقاطعات التي تجمع الطرفين على العديد من الأمور.

ولكن الأهم الآن بالنسبة للجميع، هو الملف النووي، الذي لا يزال مفاوضوه يتنقلون من بلد الى آخر لعقد جولات الحوار المتتالية، لعلّها تخلّص البلاد من ثقل العقوبات بالتوصل الى اتفاق شامل، تتفرغ بعده إيران لملفاتها الأخرى في المنطقة والعالم.

وتتزامن زيارة روحاني مع جولة جديدة من المفاوضات النووية بين إيران و دول 5+1، ستعقد على هامش اجتماع الأمم المتحدة على مستوى وزراء الخارجية، في 18 من شهر سبتمبر/أيلول الجاري.

انشر عبر