شريط الأخبار

بعد الشكاوي الشركة تبين الاسباب

لماذا جاءت فواتير كهرباء المواطنين بغزة مرتفعة رغم مغادرة المنازل واخلائها؟

11:45 - 13 كانون أول / سبتمبر 2014

غزة-خاص - فلسطين اليوم


رد مدير العلاقات العامة والإعلام في شركة توزيع الكهرباء جمال الدردساوي بخصوص شكاوى المواطنين من الارتفاع الذي ظهر على قيمة فاتورة الكهرباء لشهر 1-9-2014  بمحافظات غزة , بأن السبب يعود لأن نسبة كبيرة من الفواتير تعبر عن استهلاك 3 شهور ماضية, ولم يتسن للمواطنين دفعها خلال الحرب الأخيرة على غزة والتي استمرت 51 يوماً .

وشرح الدردساوي لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" الأرقام التي كتبت في فواتير الكهرباء بالقول , ان المواطنين تلقوا في الأول من يوليو قسيمة فاتورة , وهي تعبر عن استهلاك شهر مايو , لكن حينها لم يكن احد من المواطنين قد تلقى راتبه , حتى بدأت الحرب في السابع من يوليوا , حيث لم يتمكن حينها احد من المواطنين من سداد الفاتورة فقُيدت ضمن المتأخرات ..

وتابع الدردساوي, ان فاتورة شهر أغسطس , كانت لابد ان تصدر ولكن نظراً لخطورة الأوضاع الأمنية , لم يتمكن احد من موظفي الشركة من أخد قراءات العدادات فتم اتخاذ قرار ان يتم أخد قيمة تقديرية وفقا لقيمة الفاتورة السابقة , نوه ان قيمة فاتورة شهر اغسطس , تعبر عن استهلاك شهر 6.

وبين ان العاملين في شركة توزيع الكهرباء تمكنوا من قراءة العدادات خلال الهدنة لإصدار فاتورة في 1-9, لتكون فواتير شهر 7 و9 صحيحة 100% , ولكن الخطأ يمكن ان يكون اذا ما وجد  شهر 8  وخاصة ممن دمرت منازلهم او  قد اخلوا منازلهم.

وقال الدردساوي إلى انه في حال تأكد المواطنين ان هناك خطأ في قيمة الفاتورة , عليه مراجعة المقر في أي محافظة ينتمي اليها ليس لتقديم شكوى او تظلم , إنما لتصحيح الفاتورة " حسب قراءة العداد الذي يعكس استهلاك" الحقيقي المواطن.

وأكد ان شركة توزيع الكهرباء وبمجرد التأكد من المنازل التي دمرت كلياً,  قامت بتجميد المبالغ السابقة , المتراكمة على أصحاب تلك المنازل المدمرة , وأوضح : انه في حال , قرر اصحاب المنازل المدمرة نقل الاشتراك من البيت المهدم أو المتعذر استخدامه إلي أي بيت جديد , سيكون دون رسوم مع وضع كافة التسهيلات  .

وكانت وكالة "فلسطين اليوم" تلقت العشرات من شكاوي المواطنين , بشأن الارتفاع الكبير الذي طرأ على قيمة الفاتورة وخاصة ان عدد كبير منهم قد اخلى المنزل خلال فترة الحرب , وعدم استهلاكه لاي كهرباء , الا ان الفاتورة جاءت عكس توقعاتهم , ومرتفعة جدا.

انشر عبر