شريط الأخبار

مشعل: لا مفر من استكمال المصالحة الفلسطينية رغم خلافات الفصائل

07:03 - 12 تشرين أول / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال خالد مشعل، رئيس المكتب السياسى لحركة حماس، إنه لا مفر من استكمال المصالحة الفلسطينية، ومواصلة النضال الوطنى، رغم الخلافات بين الفصائل.

وأوضح مشعل في مؤتمر صحفي عقده في قصر قرطاج الرئاسي بتونس، عصر الجمعة، أن الزيارة بحثت أيضًا الاستفادة من خبرة تونس في ملاحقة قادة الاحتلال قضائيًا أمام العدالة الدولية.

وفي سياق آخر، أكد عدم وجود قطعية بين الفصائل الفلسطينية لتكون هناك وساطة تونسية، مضيفًا: "قرأنا كما قرأتم عن الوساطة وليس لدينا معلومات عن ذلك".

وشدد مشعل على أن مسيرة المصالحة ستمضي رغم الخلافات، قائلًا: "لدينا معركة مع الاحتلال وليس لدينا مسار إلا الاستمرار في المصالحة والوحدة وترتيب البيت الفلسطيني وفق ما اتفقنا عليه في جلسات المصالحة".

وبشأن ملف إعمار قطاع غزة، دعا حكومة التوافق الوطني إلى تحمل مسئولياتها والمسارعة في تنفيذ هذا الملف، دون التحجج بأي عقبات.

وبيّن مشعل عدم ووجود أي معوقات يمنع حكومة التوافق من ممارسة مهامها في قطاع غزة، موضحًا أن الحديث عن حكومة ظل هو مناف للحقيقة بالمطلق.

ومن جهة ثانية، أكد أن المفاوضات المباشرة مع الكيان "الإسرائيلي" ليست مطروحة على أجندة الحركة، ولا في مداولاتها، مشددًا أن السياسة المعتمدة لدى الحركة هي المفاوضات غير المباشرة إذا ما كان من ضرورة لذلك.

وأشاد مشعل بمواقف تونس رئاسة وحكومة وشعبا تجاه القضية الفلسطينية.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل وصل، ظهر اليوم، إلى تونس على رأس وفد من قيادة الحركة لإجراء مباحثات لعدد من الملفات.

انشر عبر