شريط الأخبار

هناك ابتزازات لاعادة الاعمار

الحية يدعو الحكومة لأخذ دورها في غزة لاعادة ما دمره الاحتلال

02:17 - 12 حزيران / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

دعا عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية حكومة التوافق الوطني إلى أخذ دورها في قطاع غزة وعدم التمييز بين الضفة الغربية وقطاع غزة. موضحاً أن الكون يسارع لإعمار ما دمره الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة"، إلا أن هناك محاولات خبيثة لابتزاز المهدمة بيوتهم وتخويفهم بطول أمده أو ربطه بنزع سلاح المقاومة".

وقال الحية خلال خطبة الجمعة في مسجد الفاروق المدمر بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة إن "هناك محاولات لتيئيس شعبنا الفلسطيني بعد الحرب وذلك استمرارًا في أهداف العدوان.. فلا تسمعوا لهؤلاء المرجفين".

وأضاف "الأمور تسير في الكون بشكل متسارع لإعادة إعمار غزة ولكن للأسف هناك محاولات سيئة تحاول تخويف الناس وتحاول ابتزازهم، وهناك أيضا من يحاول ربط إعادة الإعمار بسلاح المقاومة".

وشدد الحية على أن "هذا السلاح الذي لم ينكسر بوجه أعتى قوة في المنطقة في عدوانه الأخير وأمام القصف والدمار ولن ولم ينخمد إلا بعد النصر والتحرير".

واستكمل قائلًا: "سنبقى جنبًا الى جنب مع شعبنا وكما اقتسمنا الدم والشهادة والبيوت المدمرة، وسنقتسم الحياة الكريمة وسنعيد ما دمره الاحتلال حتى لو تخلى الناس كلهم عن شعبنا والخيرون في الأمة كثر، ومن يحاولون ابتزازنا ستدوسهم الأيام".

وجدد الحية التأكيد على أن حركته ملتزمة بخيار المصالحة والوحدة على مبدأ الشراكة السياسية وحماية الثوابت ودعم المقاومة بل واحتضانها، مضيفًا: "نحن ملتزمون بالمصالحة ونقول لكل المحبين أننا نريد أن نبقى صفا واحدة في مواجهة الاحتلال".

وعن حكومة التوافق، قال إن "الحكومة مطالبة بالقيام بدورها وكفاها تلكؤا وتراجعًا وترددًا. ونحن شكلناها لتقوم بالمنوط بها وكفاها تمييزًا.. هذا شعب واحد وهذه حكومة ارتضيناها للكل ويجب أن تبتعد عن الفساد، وهذه أسس نسير عليها ومستبشرون بالقادم".

انشر عبر