شريط الأخبار

"البيت اليهودي" يجمع على دستور جديد يعزز مكانة رئيسه

11:21 - 10 تموز / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

أقر مؤتمر حزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف، مساء اليوم الأربعاء، الدستور الجديد لهذا الحزب، الأمر الذي يعزز مكانة رئيسه، ووزير الاقتصاد نفتالي بينيت، داخل الحزب ويمنحه صلاحيات واسعة في تعيين مرشحين في قائمة الحزب للانتخابات ووزراء.

وكان بينيت قد بادر إلى الدستور الجديد، الذي يمنحه صلاحية تعيين مرشح من بين في قائمة مرشحي الحزب لانتخابات الكنيست، كذلك يخول الدستور بينيت بإدخال مرشحين من خارج "البيت اليهودي" إلى المنافسة على الترشح للانتخابات ضمن قائمة الحزب وأن يقرر بشأن تعيين الوزراء.

وحاول عضوا الكنيست من "البيت اليهودي"، "يوني شبتبون" و"موطي يوغف"، إجراء تصويت سري على الدستور الجديد في المؤتمر، لكنهما لم ينجحا في ذلك. وفي المقابل تعهد بينيت بتشكيل لجنة استشارية لتعديل الدستور.

ويسعى بينيت من وراء الدستور الجديد إلى جذب أعضاء جدد علمانيين، وليس من أتباع التيار الصهيوني – الديني فقط، وذلك بهدف توسيع صفوف الحزب وقاعدة مؤيديه وناخبيه ليصبح في الانتخابات العامة المقبلة ثاني أكبر حزب وأن يصبح منافسا لرئيس الحكومة وزعيم حزب الليكود، بنيامين نتنياهو.

وقال بينيت في عدة مناسبات، مؤخرا، أنه "زعيم اليمين في إسرائيل" وأن "البيت اليهودي" هو "الحزب الوحيد في الكنيست الذي يعارض قيام دولة فلسطينية".

انشر عبر