شريط الأخبار

مسؤول أممي: عزة تحتاج إلى 551 مليون دولار للاحتياجات الطارئة

09:14 - 09 حزيران / سبتمبر 2014

ناشد منسق مكتب المساعدات الإنسانية في الأراضي الفلسطينية جيمس راولي، المجتمع الدولي والدول المانحة إلى توفير مبلغ 551 مليون دولار لتلبية الاحتياجات الطارئة والعاجلة إلى قطاع غزة.

وقال راولي خلال مؤتمر صحفي، عقد اليوم الثلاثاء، في رام الله وسط الضفة الغربية، إن مبلغ 551 مليون دولار أمريكي، سيخصص لتوفير مساعدات عاجلة للنازحين من قطاع غزة، بسبب الحرب الإسرائيلية الأخيرة على القطاع.

وذكر راولي، إن الأموال ستخصص أيضاً لتوفير سكن ملائم للنازحين، والذين تهدمت منازلهم، إضافة إلى ترميم منازل أخرى تعرضت إلى أضرار متفاوتة خلال 51 يوماً من الحرب.

كما سيتم تخصيص جزء من الأموال، لتعويض صغار المزارعين الذين تعرضوا إلى خسائر بسبب القصف الإسرائيلي الذي طال مزارعهم، إضافة إلى صيادي الأسماك، الذين تأثروا بفعل توقفهم عن العمل، وقصف مراكب الصيد خاصتهم، وفقا لما قاله راولي.

وأشار إلى أن تلك الأموال تهدف إلى تأمين مساعدات غذائية ومستلزمات أساسية، وتوسيع القدرة على الوصول إلى الخدمات الصحية، والمياه، والتعليم، وتقديم الدعم النفسي، حيث ستعمل الحكومة ووكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الدولية والمحلية على تقديم هذه المساعدات.

وقال راولي إن المبلغ الذي يطلبه من الدول المانحة، لن يغطي إلا أربعة شهور قادمة فقط، وهذا يفسر حجم الدمار والخسائر الباهظة التي تعرض لها سكان القطاع خلال الحرب الأخيرة.

ونشرت الأناضول، خلال وقت سابق من اليوم الثلاثاء، تقريراً أوردت خلاله أن إجمالي المساعدات العاجلة التي قدمت إلى حكومة التوافق أو المؤسسات الدولية الإنسانية، بلغت خلال العام الجاري 670 مليون دولار أمريكي، غالبيتها تم تقديمها خلال فترة الحرب على القطاع.

انشر عبر