شريط الأخبار

وزارة الدفاع الروسية: التجربة الصاروخية الإسرائيلية فشلت

06:41 - 09 حزيران / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

 قالت وزارة الدفاع الروسية مساء اليوم الثلاثاء، إن منظومة الإنذار الروسية عاينت سقوط صاروخ الهدف قبالة "تل أبيب"، ما يعني فشل عملية الاعتراض بواسطة صاروخ "حيتس 2".

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قالت إن هدف التجربة الصاروخية الإسرائيلية – الأميركية التي أجريت ظهر اليوم، الثلاثاء، هي اختبار تحسينات أدخلت على منظومة "حيتس - 2" لاعتراض الصواريخ البعيدة المدى.

وقال مسؤول في الصناعات الجوية الإسرائيلية اليوم، إنه ليس من الواضح حتى الآن ما إذا كانت قد نجحت التجربة الصاروخية التي أجريت اليوم.

وقال المسؤول إنه ليس من الواضح أن صاروخ "حيتس 2" قد تمكن من اعتراض الصاروخ الهدف، علماً أنه في مثل هذه المرحلة من تجارب سابقة كان بالإمكان تحديد ما إذا أصيب الهدف.

في المقابل، قالت صحيفة "نوفوسيتي"، ظهر اليوم، إن الأجهزة الروسية تابعت إطلاق الصاروخ الهدف، الذي أطلق من البحر المتوسط باتجاه إسرائيل، وأنها تمكنت من معاينة سقوط الصاروخ في البحر، على بعد 300 كيلومتر من شواطئ تل ابيب.

وادعى مسؤول في وزارة الحرب الإسرائيلية أن التقارير الروسية غير دقيقة.

وفي حديثه عن التجربة، أشار إلى أن الصاروخ الهدف من طراز "أنكور" أطلق من عمق البحر باتجاه إسرائيل، وتابعته أجهزة الرادار (الكاشوف) حتى لحظة إطلاق صاروخ الاعتراض "حيتس 2".

وقال مسؤول الصناعات الجوية الإسرائيلية إن الحديث عن وضع مركب، وأن الأجهزة الأمنية لا تعرف حتى اللحظة ما إذا كانت تجربة الاعتراض قد نجحت، مشيرا إلى أن التحقق من ذلك يستغرق عدة أيام.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت في وقت سابق أن أحد راداراتها رصد إطلاق صاروخ باليستي من منطقة البحر الأبيض المتوسط، وأكدت الوزارة أن الصاروخ سقط على بعد 300 كم شمال تل أبيب.

وقال المتحدث باسم الوزارة الدفاع الروسية الجنرال "إيغور كوناشينكوف" اليوم الثلاثاء، إن منظومة الإنذار الروسية في إقليم كراسنودار، في جنوب روسيا، رصدت إطلاق صاروخ باليستي من وسط حوض البحر الأبيض المتوسط في الساعة 12:31 بتوقيت موسكو، وتابعت تحليق الصاروخ خلال 40 ثانية.


انشر عبر