شريط الأخبار

باريس تدفع باتجاه عمل عسكري في ليبيا بعد عملية مالي

05:32 - 09 حزيران / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

اعتبر وزير الدفاع الفرنسي جان-إيف لودريان في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو الفرنسية تنشرها في عدد الثلاثاء أن على فرنسا أن "تتحرك في ليبيا وأن تعبئ الأسرة الدولية"، حول مصير هذا البلد.

وقال "يجب أن نتحرك في ليبيا وأن نعبئ الأسرة الدولية. لقد تحدثت بالأمر اعتبارا من اليوم (الثلاثاء) في ميلانو مع نظرائي الأوروبيين (خلال اجتماع غير رسمي). وستكون الجمعية العامة للأمم المتحدة فرصة أخرى يجب انتهازها".

وأضاف "فلنتذكر أننا قمنا بعمل جماعي ونجحنا في مالي: تعاون عسكري واسع النطاق من أجل تحرير هذا البلد من التهديد الجهادي والقيام بعملية سياسية ديمقراطية. إن تدهور الوضع الأمني في ليبيا قد يكون سببا للوصول إلى هذا الهدف. سأشدد حاليا على خطورة الوضع في ليبيا".

وأوضح أن "الجنوب الليبي هو بشكل ما بؤرة للمجموعات الإرهابية، حيث يتزودون بكل شيء بما في ذلك الأسلحة وإعادة التنظيم (...) وفي الشمال يهدد المتطرفون المراكز السياسية والاقتصادية في البلاد. إذن ليبيا هي على السواء بوابة أوروبا والصحراء. وهي أيضا منطقة كل أنواع التهريب، بدءا بتهريب البشر الذين يتم نقلهم في البحر المتوسط عبر مراكب ويتم تمويل هذه العمليات من قبل هذه المجموعات".

واعتبر وزير الدفاع الفرنسي من جهة أخرى أن الانتشار العسكري الفرنسي قد يتوسع في اتجاه الحدود الليبية، مضيفا أن "كل هذا الأمر سيتم بالتنسيق مع الجزائريين وهم عامل مهم في هذه المنطقة".

انشر عبر