شريط الأخبار

الحرب الإسرائيلية زادت من عمليات البتر في صفوف المدنيين

جولة لـ"مراسلنا".. "مركز " يعيد الروح لأموات على قيد الحياة !

01:27 - 09 حزيران / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

 

تركت الحرب الإسرائيلية عدداً كبيراً من اصحاب الإعاقات "البتر"  الا أنهم وجدوا في مركز الأطراف الصناعية في غزة فرصة لإعادة الحركة الى اجسامهم والامل الى نفوسهم بعد ان حاولت قوات الاحتلال النيل من إرادتهم والحد من حركتهم.

وتعمدت قوات الاحتلال استهداف المدنيين الفلسطينيين بقنابل وصواريخ انشطارية ومسمارية، لإيقاع اكبر قدر من الاعاقات في صفوفهم، حيث أشارت احصائيات طبية  الى ارتفاع كبير في حالات "البتر" في غزة.

مركز الأطراف الصناعية الوحيد في القطاع الذي يخدم ذوي الاحتياجات الخاصة، ويعمل المركز التابع لبلدية غزة على مساعدة حالات البتر في القدمين أو الساقين لتوفير طرف صناعي حيث يستطيع المريض من خلاله متابعة حياته بشكل طبيعي بعد أن يتدرب على التعامل مع ذلك الطرف. 

 مدير مركز الأطراف الصناعية د. حازم الشوا اكد ان المركز يقدم خدمات مجانية لذوي الأعضاء المبتورة وبعض الاشخاص الذين بحاجة الى اطراف تعويضية، مشيراً أن المركز يخدم 7500 شخص، منهم 1000 حالة بشكل دوري وحي.

واوضح الشوا لـ"فلسطين اليوم" أن اعداد كبيرة تعاني من "البتر" بسبب الحروب والتوغلات المتعددة التي ينفذها جيش الاحتلال، بالإضافة الى حوادث، واصحاب الأمراض المزمنة كالسكري والسرطان، مشيراً أن المركز يمتلك طاقم مميز وذوي خبرات عالية في مجال تركيب الاطراف الصناعية والاجهزة التعويضية، كما ويحوي 5 خبراء في صناعة وتركيب الاطراف الصناعية حاصلين على اعترافات وشهادات دولية في هذا المجال.

ولفت أن عمليات فحص المريض، وصناعة الطرف، ووضعه بتجربة اولية، ومتابعة المريض ضمن برنامج علاج طبيعي ونفسي يتم داخل المركز، وضمن صناعة محلية يشرف عليها فنيين واطباء مهرة.

وقال :"نتيجة الاوضاع والتجارب التي خاضها المركز أصبح لديه خبرة كافية للتعامل مع ذوي الاعاقات الذين يعانون من البتر، وتوجد للمركز علاقات دولية مع الصليب الاحمر وعدد من الجهات الطبية المتخصصة بصناعة الاطراف، تلك الخبرات والعلاقات جنبت المركز العديد من المعوقات في عمله كما انه لا توجد مشاكل لوجستية في عمل وصناعة الاطراف".

واشار ان عمل المركز يقوم في صناعته للأطراف الصناعية، والاجهزة التعويضية ضمن خطة زمانية وعملية محددة، ولا يقوم في عمله على ردات الفعل.

ويعمل المركز في مجال أجهزة الشلل والذي كان يعتبر مرض مستعصي حتى العشر سنوات الأخيرة حيث تمكنت الطواقم الطبية من القضاء عليه بشكل كامل، موضحاً قدرته على تصنيع الأجهزة التي تتعامل مع حالات الشلل وقام بتطويرها لتصبح سهلة الحركة وذات مشهد مناسب.

 ويقدم الخدمات للمرضى المختلفين ذوي الإصابات المؤقتة والعابرة عن طريق الأجهزة المساعدة من مشايات ، عكاكيز ، وساند بأشكال مختلفة تساعد المريض في استمرارية الاعتماد على ذاته.

 يقوم المركز بصناعة الأطراف والأجهزة بأشكالها المختلفة: طرف سفلي ( بتر تحت الركبة ) فردي ومزدوج . طرف سفلي ( بتر فوق الركبة ) فردي ومزدوج، طرف علوي ( بتر تحت الكوع) فردي ومزدوج، طرف علوي ( بتر فوق الكوع ) فردي ومزدوج .

 ويقوم بصناعة أجهزة تقويم العمود الفقري: ملوكي – بوسطن - جاكيت بلاستيك،  الكراسي المتحركة بأشكالها واستخداماتها المختلفة، ماشيات من الألمنيوم الخاص بأشكالها وخدماتها المختلفة، عكاكيز خشبية وألمنيوم بأشكالها واستخداماتها المختلفة، سواند الأقدام المختلفة، الأحذية الطبية بأشكالها التعويضية المختلفة في القصر والطول .

وحسب اخصائي الاطراف الصناعية د. أحمد جمال العبسي الذي رافق طاقم الوكالة داخل عيادة وورشة مركز الأطراف فإن اول مراحل تركيب الاطراف الصناعية والاجهزة التعويضية هو استقبال المريض وفحصه إكلينيكيا وإمكانية تركيب الطرف.

اما الخطوة الثانية فتبدأ بأخذ المقاسات اللازمة عبر أجهزة قياس متناهية الدقة، ومن ثم صناعة اولية للطرف، اما الخطوة الثالثة فتقوم على تجربة المريض للطرف الصناعي والجهاز التعويضي ومدى ملائمته لجسمه.

بعد نجاح المرحلة التجريبية المبدئية تبدأ عملية بناء الطرف بشكله الكامل من البلاستيك، وسكب مادة البلاستيك على القالب "الجبس"، وبعدها يتم إدخال القالب الى ورش خاصة بالنحت وتنعيم الطرف، وبعدها يتم عمل تجميل للطرف عبر كساءه بجلد يحمل ذات لون بشرة المريض المستهدف، وإحاطتها بالإسفنج لإعطائها شكل مقبول عند مخالطة العامة.

بعد تلك الخطوة يشير د. العبسي الى عمل علاج طبيعي للمريض داخل المركز وذلك لخلق ألفة بين المريض والطرف الصناعي، كما يتم تهيئة المريض عبر اجهزة رياضية معينة حتى يتعلم ويتكيف المريض بإدارة شؤون حياته الحركية بنفسه.

 تصوير: داوود ابو الكاس


الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية
الاطراف الصناعية

انشر عبر