شريط الأخبار

حطمها الاحتلال

اخترع "طائرة بدون طيار"..مخترع عبقري في الخليل بانتظار من يتبناه

09:52 - 09 حزيران / سبتمبر 2014

الخليل -خاص - فلسطين اليوم

لم يكن اختراعه للروبوت الآلي" أخر اختراعاته ولكنها بالنسبة له أنضجها... خليل العواودة مخترع الخليل صمم الكثير من الأجهزة الإلكترونية ولا تزال في ذهنه الكثير الكثير الكثير...

خليل عواودة 23 عاما من مدينة دورا جنوب الخليل كشف مؤخرا عن اختراع روبوت لرجل آلي من تصميمه وتنفيذه، يمكن استعماله في مجالات الأمن والصحة، لم تتعد تكلفته ال"1000" دولار".

يقول عواودة ل"فلسطين اليوم":" هذا الاختراع تم تصميمه بالأساس لاستخدامه في تفكيك المتفجرات، والدخول إلى أماكن لا يستطيع الإنسان الدخول إليها، ويمكن تطويره أكثر لاستخدامه في القطاع المدني، ولكن هذا الأمر بحاجة للتفرغ من جهة والدعم المادي من جهة أخرى".

وموهبة خليل ليست جديدة، فكما يقول كان يرسم التصميمات منذ صغره إلا أن قله الإمكانيات وعدم الاهتمام له في مدرسته كان يحول دون ذلك:" منذ صغيري وأنا أرسم تصاميم لآليات وأجهزة إلكترونية، كنت أقوم بإعادة رسم الآليات العسكرية التي تقتحم مدينتنا".

ويذكر خليل في أحد المرات التي كان يرسم تصميم على دفتره أثناء إحدى الحصص وقام الأستاذ بضربه.

عدم الاهتمام وتقدير موهبة خليل لم تثنيه عن الاستمرار في العمل، فقد ألتحق بعد إنهاءه الثانوية العامة بجامعة البوليتكنيك في الخليل وتخصص ب" الأتمته الصناعية"، ليصقل موهبته ويطورها.

ولعل من أهم الاختراعات التي قام بها كمشروع تخرجه من الجامعة طائرة بلا طيار للمراقبة والاستطلاع، وبالفعل تمكن من إطلاق طائرته قبل أن تقتحم قوات الاحتلال منزله وتقوم بتحطيمها ومصادره تصميماتها الورقية.

ورغم ظهور موهبة خليل بشكل لا يخفى على أحد، إلا أي من المؤسسات الحكومية والخاصة لم تقم بتبنيه أو دعمه ليقوم بالتفرغ لتطويرها وإبداع المزيد، وهو ما أضطره إلى العمل لكسب رزقه في شركة للإلكترونيات، إلى جانب عمله في محله الصغير.

وقال خليل:" أتمنى أن تقوم الحكومة على وجه التحديد بتبني اختراعي لأتمكن من تطويره، فهذا المشروع يخدم قطاع الصحة بالدرجة الأولى ويمكن تطويره لاستخدامه في مجالات الصحة والتعليم و السينما".

 

وبسبب التزاماته بالعمل، لا يتوفر لديه إلا القليل من الوقت لتنفيذ تصاميمه البسيطة التكلفة، فيما بقت الكثير منها مؤجله لإرتفاع تكلفة تنفيذها.

وكرس خليل جل وقته للتفكير بتنفيذ تصاميمه والتي استوحى معظمها من القضايا الحياتية التي يصادفها، فمشروعه الكبير الذي يعمل على تنفيذه حاليا مستوحى من مشكلة ذوي الإحتياجات الخاصة، حيث يعمل على إختراع كرسي متحرك يستغني من خلالها صاحبها مهما كانت إعاقته، عن أي مساعدة من أحد، ويعتمد من خلالها بشكل كامل على نفسه.

والمعوقات لمثل هذا المشروع وغيرها بحسب خليل هو التكلفة المالية الباهظة، بالإضافة إلى حاجته بأدوات وآلات للتصنيع إضافية معظمها باهظة الثمن.

ويأمل خليل بتسجيل اختراعاته عالميا والحصول على براءات اختراع لحفظ انجازاته في هذا المجال.

 


اختراع


اختراع


اختراع


اختراع

انشر عبر