شريط الأخبار

على غرار "النازيين".. مستشرق إسرائيلى يطالب بحرب دولية على الإسلام

10:06 - 07 حزيران / سبتمبر 2014

القدس المحتلة - وكالات - فلسطين اليوم

قال المستشرف الإسرائيلى د. "ديفيد بوقعى" أستاذ الدراسات الشرق الأوسطية بجامعة حيفا، إن تنظيم دولة الإسلام بالشام والعراق أصبح يمثل خطرا على أمن إسرائيل، موضحا أن عدد التنظيم بلغ 20 ألف مقاتل.

وكشف فى حوار للقناة السابعة بالتليفزيون الإسرائيلى، أن أعلام داعش أصبحت ترفرف داخل إسرائيل فى مدن أم الفحم وسخنين، دون أن يكون هناك رفض من قبل الحكومة الإسرائيلية.

وأوضح أن الحرب يجب أن تكون على الإسلام قائلا، "الإسلام هو الخطر القائم والحالى"، مضيفا أنه مثلما اجتمع الغرب لمحاربة النازيين وأسقطوهم فيجب إعلان الحرب على الإسلام وليس الإرهاب.

وقال المستشرف ماذا ينتظر الغرب على داعش التى تعتزم الوصول إلى الهند والصين وأفريقيا والشرق الأوسط، موضحا أن التنظيم لن يكتفى بالعراق وسوريا فقط بل أنهم يقاتلون من أجل الوصول إلى الأردن.


انشر عبر