شريط الأخبار

أبومازن للصحفيين في القاهرة: صبري نفذ من حماس وامريكا وإسرائيل

07:02 - 06 تموز / سبتمبر 2014

القاهرة وكالات - فلسطين اليوم

كشف الرئيس محمود عباس أبومازن، مفاجأة حول اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم بين حماس وإسرائيل في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي عام 2012.

وقال أبومازن، خلال لقائه بعدد من الصحفيين والكتاب المصريين بمقر اقامته، إن اتفاق وقف إطلاق النار صاغه وكتبه الإسرائيلي إسحق مولخو، المستشار بالحكومة الإسرائيلية، بتكليف من هيلاري كلينتون، وزير خارجية إسرائيل في ذلك الوقت، وأرسلها جاهزة إلى الرئاسة المصرية وتسلَّمها عصام الحداد، مستشار محمد مرسي للشؤون الخارجية.

وقال الرئيس عباس، إن "حماس تؤمن بالديمقراطية لمرة واحدة تصل بها للحكم وانتهى الأمر".

وأضاف "أبومازن"، أن السلطة الفلسطينية لا تؤمن بالخطف في الضفة الغربية، لافتًا إلى أنه عندما تم خطف الإسرائيليين في المرة الأولى، قال له "نتنياهو": "إن حماس هي التي خطفتهم"، فرد عليه الرئيس الفلسطيني قائلًا: "هات الدليل".

وتابع: "سألت خالد مشعل في الدوحة هل خطفتهم حماس؟.. فرد "لا لم يحدث"، فقلت له: "لماذا لم تنفِ حماس بشكل واضح".. فأجاب: "لا ننفي ولا نؤكد".

وكشف أبومازن، عن وجود أكثر من 400 ألف فلسطيني بلا مأوى في غزة، أي ثلث السكان، مضيفًا أنه بالرغم من ذلك تعلن حركة "حماس" بعد وقف إطلاق النار أنها تسمح بعودة الإسرائيليين إلى منازلهم، متسائلًا: "ومَن سيعيد سكان غزة إلى منازلهم؟".

وتساءل: "كيف تقول حماس أنها فوجئت بالحرب رغم أنها خطفت وقتلت وضربت صواريخ"، مضيفًا أن السلطة الفلسطينية لن تقبل أي شراكة مع "حماس" ما دام الوضع الحالي مستمرًا في غزة، مشيرًا إلى أن حماس قالت إن الذين استشهدوا من الحركة 50 فقط والباقي مدنيون.

وتابع الرئيس الفلسطيني: "لا حديث لنا مع حماس إلا بعد استجابتها لمطالبنا، وخالد مشعل قال لي أنا قائد المقاومة ولا وقف لإطلاق النار إلا بموافقتي".

وواصل أبومازن قائلاً: "إذا كانت حماس لا تقبل بدولة فلسطينية واحدة وسلطة واحدة وقانون واحد وسلاح واحد، فلا شراكة بيننا وبينهم.. هذه شروطنا ولا تراجع عنها".

وقال، إن صالح العاروري، عضو المكتب السياسي لحركة حماس، خرج من السجون الإسرائيلية بصفقة بين الجانبين، وسافر إلى تركيا دون المرور بالأردن.

وأضاف أبومازن، أن بعد خروج "العروري" من السجن اعترف بوضوح "نحن الذين خطفنا الإسرائيليين وقتلناهم لنجر الضفة الغربية إلى انتفاضة وحرب"، وأضاف أن حماس أطلقت أكثر من 4 آلاف صاروخ على إسرائيل ولم يمت سوى ثلاثة أشخاص.

وصرَّح، أن ما نشرته جريدة الأخبار اللبنانية حول محضر اجتماعه مع خالد مشعل "صحيح بنسبة 80%"، مؤكدًا أنه لم يقل على الإطلاق إن مصر والسعودية والأردن ضد المصالحة الفلسطينية.

وأكد، أن إسرائيل مسؤولة عن كل ما حدث من قتل ودمار في غزة، مضيفًا أنه يشترط للمشاركة مع حماس أن يكون السلاح تحت يد الدولة الفلسطينية وقرار الحرب والسلام لا بد أن يكون واحدًا.

وقال ابو مازن: "بصراحة صبري نفد مع إسرائيل وأمريكا وحماس".

انشر عبر