شريط الأخبار

'العليا الإسرائيلية' تحكم ببراءة فتيين من القدس بعد إدانتهما من قبل المحكمة

11:16 - 06 تشرين أول / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

قررت المحكمة العليا وعلى صفة الاستعجال ببراءة فتيين من القدس تم اتهامهما بمهاجمة حافلة "إسرائيلية" كانت قد دخلت قرية العيسوية ما أدى إلى إصابة سائق الحافلة بجروح، حيث تم إلغاء قرار الإدانة والحكم الصادر بحقهما في المحكمة المركزية بشهر ابريل المنصرم من هذا العام، وحكم على الشابين بالسجن الفعلي لمدة 15 شهرا بالاضافة إلى وقف تنفيذ وغرامة مالية وتعويض.

وأفاد محامي هيئة شؤون الاسرى طارق برغوث، الذي قام بتقديم الاستئناف بالمحكمة العليا، وذلك حسب بيان للهيئة اليوم السبت، بأن الشرطة قامت بالتلاعب بالأدلة عن طريق التزوير بهدف إدانة المعتقلين أمام المحكمة المركزية، وبالرغم من فضح هذا التصرف أثناء جلسات سماع الشهود بالمحكمة المركزية إلا أنها قررت إدانة الفتيين وحكمت عليهما بالسجن الفعلي لمدة 15 شهرا.

وأوضح أن الفتيين القاصرين لم يتعدى كل منهما 16 ربيعا، مشيرا إلى أنه تم الإفراج عن أحدهما فقط بعد صدور قرار المحكمة العليا.

وعقب صدور القرار، أكد المحامي برغوث أنه بصدد تقديم شكوى جنائية ودعوى قضائية ضد أفراد الشرطة الذين قاموا بتلك الممارسات غير القانونية، مؤكدا أن هناك العديد من الخروقات التي تحدث بشكل يومي أثناء عمليات التحقيق التي يواجهها المعتقلون بمدينة القدس مما حول هذا السلوك إلى سياسة عامة تنتهجها الشرطة الإسرائيلية بالقدس.

انشر عبر