شريط الأخبار

أزمة سكن تواجه صفقات مانشستر يونايتد الجديدة

11:18 - 04 حزيران / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

يواجه اللاعبون الجدد المنضمون إلى صفوف مانشستر يونايتد، خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، أزمة كبيرة بسبب اضطرارهم لدفع مبالغ طائلة للإقامة بفندق "لوري هوتيل" أحد أشهر وأغلى الفنادق في المدينة الواقعة غرب إنجلترا.
 

واشارت صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية إلى أن السداسي رادميل فالكاو، آنخيل دي ماريا، دالي بليند، أندير هيريرا، لوك شو، ماركوس روخو سيقيمون في هذا الفندق، الذي تواجد به المدرب الهولندي لويس فان جال في أيامه الأولى فور توليه مسؤولية مانشستر يونايتد عقب مونديال البرازيل.
 

ونشرت الصحيفة لائحة الأسعار الخاصة بالفندق، حيث تبلغ تكلفة الإقامة لمدة ليلة واحدة في غرفة مزدوجة 252 جنيه إسترليني، أما جناح الأسرة تكلفته 789 جنيه إسترليني في الليلة، وتكاليف الطعام والمبيت 248 جنيه إسترليني في الليلة، مما سيجبر لاعبي مانشستر يونايتد الجدد للبحث عن منزل تفادياً لهذه التكاليف الباهظة.
 

وذكرت أن هذا الفندق يقيم به فريق مانشستر يونايتد ليلة المباريات التي يخوضها على ملعبه "أولد ترافورد"، كما نزل به فرانك لامبارد لاعب تشيلسي السابق أثناء إنهاء إجراءات إعارته إلى صفوف مانشستر سيتي الشهر الماضي.

انشر عبر