شريط الأخبار

ولي العهد السعودي يدعو "اليونسكو" لحماية الأقصى والأثار الإسلامية من الاحتلال

02:59 - 04 تشرين أول / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

دعا ولي العهد السعودي الأمير سلمان بن عبد العزيز، منظمة اليونسكو إلى تفعيل قراراتها الدولية لحماية المسجد الأقصى المبارك من التخريب والاعتداء الإسرائيلي الذي يطاله كل يوم".

وقال ولي العهد في كلمته بحضور مديرة المنظمة آرينا بوكوفا وعدد كبير من السفراء العرب و الأجانب في اليونسكو" امتداداً لمبادرة اليونسكو النبيلة في دعم الحقوق الفلسطينية ، فإننا ندعو لحماية كل الآثار والكنوز الحضارية الغالية علينا جميعاً في أرض فلسطين المحتلة".

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات شبه يومية يقوم بها مستوطنون تحت حراسة من قوات جيش وشرطة الاحتلال الإسرائيلي، لتنظيم جولات استرشادية حول ما يقول اليهود إنه "الهيكل"، الأمر الذي يثير حفيظة الفلسطينيين، وتسفر أحياناً عن اندلاع مواجهات بين الطرفين.

وفي ذات السياق أشاد ولي العهد السعودي بتصويت أعضاء منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" لصالح منح فلسطين العضوية الكاملة في المنظمة.

وقال الأمير سلمان في كلمة له بمقر اليونسكو بباريس خلال زيارته الحالية لفرنسا "انتهز فرصة تواجدي في مقر المنظمة لأشيد مجدداً بالخطوة المهمة التي اتخذتها اليونسكو من بين المنظمات الدولية كافة، حين صوّت أعضاؤها لمنح فلسطين العضوية الكاملة في المنظمة".

واعتبر سلمان أنها "خطوة تنسجم مع قيم اليونسكو، التي ظلت تنادي بها منذ تأسيسها (عام 1946) ، في احترام الدول، والشعوب، وصون الحقوق، ورفض العدوان على الكرامة الانسانية".

وكانت فلسطين قد فازت في الـ31 من شهر تشرين الأول/أكتوبر من العام 2011  بالعضوية الكاملة في منظمة "اليونسكو".

وقد اعترضت الولايات المتحدة وكندا وألمانيا، بينما صوتت لصالح فلسطين كل من روسيا والبرازيل والصين والهند وجنوب أفريقيا وفرنسا، وامتنعت بريطانيا عن التصويت.

انشر عبر