شريط الأخبار

السفير التركي في فلسطين: اتصالات لتوفير الكهرباء لقطاع غزة

11:49 - 02 حزيران / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال مصطفى سارنتش، سفير تركيا لدى فلسطين، اليوم الثلاثاء، إن اتصالات تجرى لإرسال سفينة كبيرة تنتج الكهرباء إلى شواطئ غزة لتزويدها بالطاقة الكهربائية لحين حل مشكلة الكهرباء في القطاع.

وأوضح سارنتش في لقاء مع عدد من الصحفيين في منزله بالقدس المحتلة: "في موضوع الطاقة فإن شركة الكهرباء في غزة تضررت بشكل كبير وعلى هذا الأساس سنقدم المساعدة في هذا الموضوع، لقد اقترح من وزير الطاقة التركي تانر يلدز، إرسال سفينة كبيرة تنتج الطاقة وتقترب من شواطئ غزة لإنتاج الطاقة لجميع غزة لفترة معينة لحين حل مشكلة الكهرباء".

وأضاف: "لقد زار وزير الطاقة الفلسطيني تركيا الأسبوع الماضي والتقى مع مسؤولين في اسطنبول وأنقرة، وأجرى محادثات بهذا الشأن، وإذا ما تم الاتفاق فإنه سيتم تزويد قطاع غزة بما يقارب 80-100 ميغاوات".

كما ذكر الدبلوماسي التركي أنه "جار العمل على ادخال ألف بيت متنقل لمن هدمت منازلهم تتكلف حوالي 5 ملايين دولار".

ومضى قائلا إن تركيا "قدمت ومنذ بداية الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة المساعدات للفلسطينيين في القطاع وذلك من خلال مؤسسة التعاون الدولية التركية (تيكا) والهلال الأحمر التركي وهيئة الكوارث التركية".

وقال أيضا "كشعب وحكومة تركية فإننا وقفنا بشكل فوري إلى جانب الشعب الفلسطيني وقدمنا كل ما يمكن تقديمه وسنقدم المزيد"، وأضاف" كما هو الحال في أوقات الحروب والكوارث فإن العمل لا يكون سهلا ولكن من خلال اللقاءات مع الأطراف والتحاور فقد تم فتح الطريق لإيصال هذه المساعدات وفي هذا المجال فإنه لا يسعني إلا أن أقدم الشكر لكل من ساعد".

وتابع سارنتش: "بأوامر من رئيس الوزراء السابق والرئيس الحالي رجب طيب أردوغان، تم نقل العديد من الجرحى الفلسطينيين الذين يحتاج وضعهم إلى عمليات جراحية عاجلة، إلى تركيا"، مضيفا "في القترة ما بين العاشر وحتى الثامن والعشرين من آب/أغسطس تم تسيير 4 رحلات جوية لنقل الجرحى، حيث تم نقل 84 جريحا ومعهم 71 مرافقا".

وأضاف سارنتش "ستستمر عملية نقل الجرحى في حال تم الطلب منا ذلك من قبل المسؤولين في وزارة الصحة الفلسطينية ونعتقد أن الإخوة الجرحى قد يمكثوا لفترات طويلة حتى استكمال عملية العلاج بشكل كامل".

ولفت إلى أنه "مع بدء الحملة الإسرائيلية كانت هناك عملية جمع تبرعات من قبل رئاسة الوزراء التركية بالتعاون مع وزارة الأديان التركية وتم جمع تقريبا 25 مليون دولار من بينها 10 مليون دولار سيتم صرفها من قبل مؤسسة التعاون التركية (تيكا) لشراء الأدوية ومحولات الكهرباء وما يتم الحاجة إليه من مساعدات عاجلة".

وفي هذا الصدد أشار السفير التركي إلى أنه "تم حتى الآن تقديم ما يقارب مليون دولار مساعدات غذائية عاجلة و32 شاحنة من الأغذية دخلت إلى قطاع غزة وخلال فترة شهر رمضان كانت هناك مساعدات لإفطار 15 ألف شخص واستمرت بعد شهر رمضان لمدة 13 يوما بسبب الحرب وزاد العدد إلى حوالي 25 ألف شخص".

وأضاف الدبلوماسي التركي: "تم تقديم 4 مولدات كهرباء كهدية للبلديات في غزة وتم تقديم وقود بقيمة 640 ألف دولار و500 سرير للعاجل في مراكز الإيواء و15 ألف قطعة شيكولاته للأطفال و5 ألاف قطعة زيت زيتون و5 ألاف عبوة عصير و15 ألف عبوة حليب أطفال وبالتالي فان مجموع ما تم تقديمه من مساعدات من خلال (تيكا) يزيد عن 3ملايين ونصف المليون دولار".

أما فيما يتعلق بالهلال الأحمر التركي فقد ذكر السفير التركي إنه "قدم مساعدات بقيمة 4 ملايين و200 ألف دولار هي مساعدات عاجلة من الأدوية"، وأوضح: " تم تقديم 5800 سلة غذائية للعائلات ومساعدات غذائية من خلال الهلال الأحمر الفلسطيني بقيمة 20 ألف دولار إضافة إلى تقديم مساعدات نمن 250 طن من السكر وتزويد 13 مدرسة تابعة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) يوميا 100 متر مكعب من المياه الصالحة للشرب، إضافة إلى تقديم 83 حمامات جاهزة إضافة إلى ألف سرير و3500 دولار مساعدة سريعة".

ولفت السفير التركي إلى أن هيئة الكوارث التركية قدمت مساعدة عاجلة بقيمة مليون ونصف المليون دولار وذلك إلى وزارة الصحة الفلسطينية لكي تشتري بنفسها المواد العاجلة و15 ألف طن طحين بما قيمته 6 ملايين و250 ألف دولار".

انشر عبر