شريط الأخبار

المتطرف "بينت" يحرض على قتل الفلسطينيين لجللب الحياة للإسرائيليين

04:35 - 01 حزيران / سبتمبر 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

في تصريح يدل على مدى حقد الاسرائيليين وكراهيتهم للفلسطينيين، قال ما يسمى بوزير الاقتصاد في حكومة الاحتلال "نفتالي بينت"  اليوم الاثنين, أن قتل الفلسطينيين سببًا يجلب الحياة "للإسرائيليين".

وقال المتطرف "بينت" في تصريح للإذاعة العامة الإسرائيلية: "عندما نقتل الفلسطينيين تجلب "إسرائيل" الحياة، وعندما يهدمون نحن نبني".

وأضاف أن قرار حكومته مواصلة البناء في مستوطنة "غوش عتصيون" هو الرد "الإسرائيلي" على "الإرهاب العربي"، على حد تعبيره.

وتعقيبًا على استنكار بعض الجهات الدولية ومنظمات حقوقية لقرار حكومة الاحتلال مصادرة 4 آلاف دونم من أراضي الخليل وبيت لحم أمس، قال "إن العالم لم يحب قط حقيقة قيام "إسرائيل" بأعمال بناء في المستوطنات".

وكانت سلطات الاحتلال أعلنت أمس عن مصادرتها أربعة آلاف دونم في منطقة جبل الخليل، تمهيدًا لضمها إلى الأراضي مستوطنة "غوش عتصيون" في جبل الخليل.

فيما وجهت الوزيرة "تسيبي ليفني" انتقاداً شديد اللهجة لحكومتها إثر قرار ضم أراضٍ في منطقة "غوش عتصيون" ووصفته بأنه يمسّ بأمن الدولة ويضعف موقف "إسرائيل".

وقالت "إن الولايات المتحدة والفلسطينيين قد أدركوا بأن منطقة غوش عتصيون ستكون جزءاً من دولة إسرائيل في نطاق أي تسوية" مشيرةً إلى أن هذا القرار يجعل "غوش عتصيون" منطقة مختلفاً عليها.

ودعت "ليفني" رئيس وزرائها لإطلاق عملية سياسية من أجل إحداث تغير حقيقي في قطاع غزة وذلك بمساعدة الدول المعتدلة في المنطقة.

كما وانتقدت تصريحات "نتنياهو" الذي دعا رئيس السلطة الفلسطينية إلى الاختيار بين عملية السلام وحماس واصفة هذه الأقوال بأنها خاطئة ومخالفة لما تجريه الحكومة بالفعل على أرض الواقع من تفاوض غير مباشر مع حماس.

انشر عبر