شريط الأخبار

مطار في بلجيكا يغرق بالدماء من أجل غزة

08:41 - 01 تشرين أول / سبتمبر 2014

وكالات - فلسطين اليوم


دفع غضب مجموعة من الناشطات البلجيكيات من معاناة الشعب الفلسطيني إلى سكب لون أحمر على أرضيات مطار "لييج" البلجيكي، في إشارة إلى الدماء، اعتراضًا على "تسليح إسرائيل".

واقدمت ست ناشطات من مجموعة "ليليثس" على إلقاء نحو لتر من "الدماء المزيفة" لتكون بذلك "بركة من الدماء" ترمز إلى "ذبح" الفلسطينيين في غزة من قبل إسرائيل.

وارتدت المشاركات في الاحتجاج الذي أقيم، الثلاثاء الماضي "تي- شيرت" يحمل ألوان العلم الفلسطيني، بالإضافة إلى شعارات "الإرهاب حقيقي"، و"فلسطين الحرة". ووضعن شعارا كبيرا أيضًا مكتوبا عليه "كم طنا من الأسلحة مقابل هذه الكميات الكبيرة من الدماء؟".

ويستخدم مطار "لييج" لنقل الأسلحة التي تستخدم ضد الشعب الفلسطيني إلى إسرائيل، وتقول "ليليثس" إن الحكومة البلجيكية والاتحاد الأوروبي يغضون البصر عن ذلك، في حين تحدثت 26 منظمة بلجيكية غير حكومة، وأحزاب سياسية أخرى عن انعدام الشفافية من قبل المطار.

وتم استخدام مطار "شيبول" في أمستردام في هولندا لنقل الأسلحة الإسرائيلية من الولايات المتحدة.

وحسبما ذكرته الصفحة الخاصة بـ "ليليثس"، تم إرسال أكثر من 160 مليون مادة متفجرة و17 مليون سلاح ومليون خرطوش، فضلا عن قنابل الغاز المسيل للدموع والصواعق إلى إسرائيل، عبر العاصمة الهولندية.

وأضافت المجموعة أن هذه الأسلحة استخدمت في حرب إسرائيل ضد لبنان عام 2006، التي أسفرت عن مقتل أكثر من ألف شخص. وبدأت الولايات المتحدة نقل الأسلحة إلى إسرائيل عبر مطار "لييج" بعد وضع مطار "شيبول" قواعد أكثر صرامة.

انشر عبر