شريط الأخبار

الديمقراطية تنظم وقفة تضامنية للوحدة وإعادة الإعمار بغزة

03:40 - 31 كانون أول / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم


دعا مشاركون في وقفة جماهيرية تضامنية نظمت، اليوم الأحد، شرق غزة، إلى تعميق الوحدة الوطنية، وإنهاء كل أشكال الانقسام، من خلال بناء جبهة موحدة وبرنامج سياسي موحد وشراكة وطنية شاملة وحقيقية، وإلى توحيد الطاقات والجهود لإعادة إعمار قطاع غزة وإغاثته.

ونظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الوقفة، وسط الركام وآثار العدوان في شارع المنصورة بحي الشجاعية شرق مدينة غزة، دعما لصمود أبناء شعبنا، وتكريما للشهداء والجرحى وللتسريع في إعادة إعمار القطاع، بمشاركة حشد واسع من أهالي الشجاعية وذوي الشهداء والجرحى وممثلي القوى والفصائل، وبحضور واسع للنساء والأطفال والشيوخ.

ورفعت خلال الوقفة شعارات تندد بالعدوان، إلى جانب العلم الفلسطيني، ووسط أغانٍ وطنية تحيي الشهداء والصمود الشعبي في صد العدوان.

وأكد مسؤول محافظة شرق غزة في الجبهة الديمقراطية عبد الحميد حمد، عضو قيادتها المركزية، أن شعبنا بوحدته الوطنية استطاع التصدي للعدوان الإسرائيلي لأكثر من خمسين يوما، رسم خلالها كافة أشكال الصمود والتحدي لآلة الحرب الإسرائيلية، في حين كان العالم يتفرج على أبشع حرب إبادة في التاريخ بحق عائلات بأكملها ومدنيين عزل.

وفي كلمة أهالي الشهداء، أشار إبراهيم عياد إلى صمود أبناء شعبنا في حي الشجاعية الذين قدموا الشهداء والجرحى، وأعطوا مثالا للتضحية والفداء دفاعا عن الوطن في وجه أعتى آلة حرب إسرائيلية وسط صمت دولي.

ودعا كافة أحرار العالم إلى زيارة حي الشجاعية للاطلاع على حجم المأساة والدمار التي رسمها الاحتلال بارتكابه العديد من المجازر بحق شعبنا دون أي محاسبة دولية.

وفي نهاية الوقفة الجماهيرية الحاشدة، نظمت جولة ميدانية على منازل وممتلكات المواطنين والمؤسسات المدمرة للاطلاع على حجم المأساة والعدوان الإسرائيلي الهمجي ضد قطاع غزة.

انشر عبر