شريط الأخبار

الوفد الفلسطيني ينتظر دعوة مصرية لاستئناف المباحثات

البطش: لا أحد يضمن "إسرائيل" كونها عدو وفي حال ماطلت فالخيارات كثيرة

09:41 - 31 تشرين أول / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال القيادي بحركة الجهاد الإسلامي وعضو الوفد المفاوض للقاهرة خالد البطش اليوم الاحد ,  ان الوفد الفلسطيني ينتظر دعوة مصرية للعودة للقاهرة واستئناف المفاوضات لبحث القضايا العالقة التي أوجلت لبحثها خلال الشهر من وقف اطلاق النار وفقا للاتفاق الذي وقع لوقف إطلاق النار برعاية مصرية .

ورداً على تأكيدات مدير عام المعابر نظمي مهنا بأنه لم يطرأ أي تغيير على حركة المعابر بعد انتهاء الحرب على غزة , فقال في تصريحات خاصة " السلطة امامها مهمة واضحة و, ولابد من مهنا ان يقوم بتقديم تقرير مفصل بنوعية البضائع التي تدخل عبر القطاع والكميات , ويتم رفع التقرير للوفد الفلسطيني المفاوض لرفعها للجهات المصرية المختصة الراعية لاتفاق وقف اطلاق النار .

وشدد على ان الجانب المصري , طلب ان يقدم تقرير اولاً بأول في حال وجود أي خروقات لاتفاق وقف اطلاق النار , لمناقشة أي خلل من طرفهم كونهم هم الراعي لاتفاق وقف اطلاق النار.

وعن التهديدات التي اطلقتها ليفني حول امكانية عودة جولة من العنف مجدداً مع غزة , رد القيادي البطش بالقول" أولا : لا أحد يمكن ان يضمن "إسرائيل" كونها عدو ,  ولكن مرة أخرى هناك افاق وتفاهمات تلزم الإسرائيليين , نطالب الراعي الرسمي  مصر ان تلزم الاحتلال بتطبيق كافة بنود وقف اطلاق النار , وتواصل الضغوط لتنفيذها  , وفي حال ماطل في تنفيذ الاتفاق فالخيارات كثيرة .

انشر عبر