شريط الأخبار

حماس" تنظم احتفالات في الضفة الغربية تحت شعار "شعب يصنع نصره"

06:28 - 30 تشرين أول / أغسطس 2014

البيرة - وكالات - فلسطين اليوم

نظمت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم السبت، احتفالات في مدينتي البيرة وطولكرم بالضفة الغربية، تحت شعار "شعب يصنع نصره".

ففي مدينة البيرة القريبة من رام الله وسط الضفة الغربية، أقيم المهرجان المركزي في الساحة المقابلة لبلدية البيرة، بحضور آلاف من أنصار حركة "حماس"، بحسب مراسل الأناضول.

ورفع المشاركون في مهرجان البيرة الذي انطلق عقب صلاة العصر رايات حركة حماس، ومجسمات لصواريخ الفصائل، ومجسمات لطائرات صغيرة دون طيار التي أعلنت كتائب "القسام"، الجناح العسكري لحماس، عن تصنيعها خلال الحرب الإسرائيلية على غزة والتي استمرت 51 يوما.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس من غزة، خليل الحية، عبر الهاتف مخاطبا الجماهير في مهرجان البيرة: "اليوم نلقاكم لندشن معكم مرحلة جديدة ولعهد جديد نحو الإعداد للمعركة القادمة معركة النصر والتحرير".

وأضاف الحية أن "الحرب على غزة وحدت الشعب الفلسطيني خلف البندقية وخلف المقاومة".

وتابع: "راهن المراهنون أنهم قادرون على كسر حركة حماس والمقاومة، ونسوا إننا منذ سنوات نعد للمعركة، فانتصرت المقاومة، وستبقى المقاومة الخيار للتحرير بعد أن فشلت كل الخيارات".

وقال: "أبناء شعبنا إننا قادرون على دحر الاحتلال ونريدكم حماية لظهورنا حتى لا تبقى مكشوفة، نريد دعمكم".

وفي طولكرم، شمال الضفة الغربية أقيم مهرجان حاشد في مدرسة العدوية، وسط مشاركة المئات من أنصار حماس، رفع المشاركون خلال الحفل رايات حركة حماس وصور لقادة "المقاومة"، بحسب شهود عيان.

وتوصل الطرفان الفلسطيني والإسرائيلي، يوم الثلاثاء الماضي، إلى هدنة طويلة الأمد، برعاية مصرية، وهي الهدنة التي اعتبرتها الفصائل الفلسطينية في بيانات منفصلة "انتصار في معركتها مع إسرائيل"، وأنها "حققت معظم مطالب المعركة مع إسرائيل"، ورحبت بها أطراف دولية وإقليمية.

وجاءت هذه الهدنة، بعد حرب شنتها إسرائيل على قطاع غزة في السابع من الشهر الماضي، واستمرت 51 يوماً، أسفرت عن مقتل 2147 فلسطينياً، وإصابة أكثر من 11 ألفاً آخرين، فضلاً عن تدمير الآلاف من المنازل، بحسب إحصاءات فلسطينية رسمية.

في المقابل، قتل في هذه الحرب 66 جندياً، و4 مدنيين من الإسرائيليين، إضافة إلى عامل أجنبي واحد، حسب بيانات إسرائيلية رسمية، فيما يقول مركزا "سوروكا" و"برزلاي" الطبيان (غير حكوميين) إن 2522 إسرائيلياً بينهم 740 جندياً تلقوا العلاج فيهما خلال فترة الحرب.

انشر عبر