شريط الأخبار

اصابات بالرصاص والغازات في قمع الاحتلال لمسيرات الضفة

04:20 - 29 تموز / أغسطس 2014

غزة-رام الله - فلسطين اليوم

أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي والعشرات بالاختناق نتيجة قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الجمعة المسيرات الأسبوعية السلمية التي تنظم في كافة محافظات الضفة الغربية المحتلة تنديداً بالاستيطان وجدار الفصل العنصري وبسياسة الاحتلال ضد المواطنين الفلسطينيين.

وقد استخدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي كافة الأساليب ومنها القنابل الدخانية والرصاص المطاطي لتفريق الجماهير الشعبية، التي أكدت على الاستمرار في مواصلة المسيرات السلمية ضد الاحتلال وسياسته.

ففي مسيرة المعصرة فقد قمعت  قوات الاحتلال المسيرة المنددة بالاستيطان والجدار العنصري، وقد اعترضت قوات الاحتلال المسيرة واعتدت على المشاركين فيها ومنعتهم من الوصول الى موقع إقامة الجدار.

وأكد المتحدثون في اعتصام نظم في المكان، أهمية تعزيز وحدة الشعب الفلسطيني وضرورة الاسراع في اعمار غزة واستمرار مقاطعة منتجات الاحتلال.

وفي مسيرة النبي صالح قمعت قوات الاحتلال المسيرة المناهضة للاحتلال والاستيطان، مطلقين الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز باتجاه المشاركين، ما أسفر عن اصابة عدد من المواطنين بأعيرة مطاطية والعشرات بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وقد اقتحم الاحتلال القرية واستهدفت منازل المواطنين، كما احتجز عددا من المشاركين في المسيرة، وكانت قوات الاحتلال قد فرضت ومنذ ساعات الصباح الباكر طوقاً أمنياً مشدداً على القرية، وأغلقت مدخلها الرئيس في وجه المواطنين ونشرت العشرات من جنودها في محيط القرية.

وفي مسيرة بيت أمر شمال الخليل فقد اعتقلت قوات الاحتلال مواطنين  اثنين أثناء قمعها للمسيرة الأسبوعية السلمية.

وقد داهمت قوات الاحتلال منطقة قاع الحارة وسط بيت أمر واقتحمت منزل الأسير في سجون الاحتلال أحمد خضر أبو ماريا وفتشته مستخدمه الكلاب البوليسة قبل اعتقال نجله قسام (20 عاما) والاعتداء عليه بالضرب واقتياده إلى مستوطنة 'كرمي تسور' جنوب البلدة سيرا على الأقدام، كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب حمزة ناصر حسن أبو هاشم (20عاما) بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته.

كما اندلعت مواجهات في البلدة أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز السام ما تسبب باصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق عولجوا ميدانيا.

وفي ذات السياق أصيب ثلاثة مواطنين أحدهم صحفي بجروح واعتقل متضامنان اثنان اليوم الجمعة، خلال اعتداء قوات الاحتلال على مسيرة بلعين الاسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

وقد اطلق جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز باتجاه المشاركين، ما ادى الى اصابة المواطنين أحمد أبو رحمة، وإسماعيل أبو رحمة، ومراسل تلفزيون فلسطين علي دار علي، بقنابل غاز في اجسادهم، اضافة الى اعتقال متضامنين اثنين هما 'أوري وأومر' من حركة 'فوضويون ضد الجدار' وإصابة العشرات بالاختناق نتيجة استنشاقهم للغاز المسيل للدموع.

انشر عبر