شريط الأخبار

أبو مرزوق: التهدئة لشهر هي لاستكمال المحادثات وليس للبدء بتهدئة جديدة

08:04 - 28 تموز / أغسطس 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق إنّ المباحثات التي ستُجرى بالقاهرة بعد شهر من الآن هي ليست للبدء بتهدئة جديدة بل لاستكمال المحادثات غير المباشرة مع الكيان الإسرائيلي للوصول لما نرضاه من وقف لإطلاق نار أفضل مما عليه الآن.

وشدد أبو مرزوق خلال مؤتمر صحافي عقده فور وصوله قطاع غزة عبر معبر رفح مساء الخميس على أن المفاوضات غير المباشرة برعايةٍ مصرية ليس لها سقف زمني "والحد الأقصى لم يضعه أحد، ونحن نعلم مماطلة الصهاينة في المفاوضات".

وحول توقيت تلمس نتائج الاتفاق، قال "لا بد من أن نتلمس تغيير حقيقي على الأرض والميدان، والإعمار فهو واجبنا وسترون في مستقبل الأيام، وليس من أول الأيام، وحتى نتمكن من بناء ما تم هدمه فهذا الأمر يحتاج لسنوات".

وأضاف "أخذنا كل ما نريد، ولم نأخذ ميناء ومطار ومطالبنا بالضفة، خاصة ما وقع من ظلم بعد 12/6 والإجراءات التي ألحقت بها، لأنه تم تأجيل البت فيها هي وقضايا أخرى".

انشر عبر