شريط الأخبار

مشعل:علاقتنا مع طهران جيدة ودعمها المالي والعسكري ساهم في انتصار المقاومة

01:19 - 25 تشرين أول / أغسطس 2014

غزة - وكالات - فلسطين اليوم

قال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي في حركة المقاومة الإسلامية حماس أن “الدعم المالي والعسكري الذي قدمته إيران لحركة حماس منذ العقد التاسع من القرن الماضي أثر إلى حد بعيد في تطور المقاومة وانتصارها، وشكر مشعل طهران على “دعمها لحركة حماس″ مضيفاً أن “العلاقة حالياً جيدة جداً” معرباً عن أمله في “وحدة الأمة الإسلامية في التصدي لخطر الصهيونية ونبذ الخلافات الجانبية والنزاعات الطائفية”.

وقال مشعل من مقره بالدوحة خلال لقاء مع التلفزيون الإيراني بث مساء الأحد أن “العلاقة بين حماس وطهران شهدت بعض الخلافات التي لاعلاقة لها بفلسطين، وهي خلافات كانت بشأن الموضوع السوري”، وقال : “لقد أثرت هذه الخلافات على علاقاتنا لكننا نؤكد على ضرورة العلاقة مع الأمة الإسلامية بما فيها إيران”.

وحول علاقة حركة حماس مع حزب الله اللبناني قال مشعل : “لدينا علاقات مع حزب الله لسنوات طويلة ولاتزال هذه العلاقات قائمة (…) إن كلاً منا يحارب العدو الصهيوني من جبهته ونحن نؤكد أنه في حال توحدت جميع الجهود فإن النصر سيكون حليفنا”.

وأكد مشعل على أن “نهاية حرب غزة يجب أن يترافق مع رفع الحصار عن القطاع بكل أنواعه”، وقال : “إنها ليست مطالب أو شروط، إنها حقوق الشعب الفلسطيني في غزة، نريد لغزة أن تكون حرة، أن تفتح جميع المعابر، أن يكون لدينا في غزة ميناء ومطار، وحل مشاكل تحويل الأموال إلى داخل غزة، عدم الاعتداء على دولة الوفاق الوطني، حل مسألة التواصل بين الضفة الغربية وغزة، وقف جميع الممارسات العدوانية و الاعتقالات في الضفة الغربية، وإيقاف اعتقال الأسرى المحررين في صفقة شاليط”.

وقال مشعل أن “المقاومة الفلسطينية حققت انتصاراً أمنياً على إسرائيل حيث استطاعت تطهير فلسطين من الجواسيس و أبقت المقار العسكرية الخاصة بها بعيدة عن أعين الأعداء و عيونه”. وأضاف أن “السنوات المقبلة ستشهد ابتكارات وقدرات جديدة بحيث تلحق بالعدو الصهيوني الهزيمة النهائية”.

وأضاف مشعل أن “المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي لن تصل إلى نتيجة إن لم تتعرض إسرائيل لضغوط المقاومة، وإن العدو الصهيوني لن يقدم أي تنازل للمقاومة في حال لم يشعر بأنها تضغط عليه”.

وقال أن “المقاومة الفلسطينية ترحب بأية جهود لتحقيق مطالب الشعب الفلسطيني لإنهاء الحرب إن كانت هذه الجهود قطرية أو تركية أو مصرية”.

وحمل مشعل مصر مسؤولية فتح معبر رفح الحدودي، وقال: “إن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة بحاجة إلى فتح المعبر كي تكون غزة مفتوحة على جميع دول العالم، ونأمل أن يتم هذا في القريب العاجل”.

انشر عبر