شريط الأخبار

أجهزة السلطة تعتقل خمسة وتستدعي اثنين من حماس

07:20 - 23 حزيران / أغسطس 2014

رام الله - فلسطين اليوم

واصلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية اعتقالاتها واستدعاءاتها بحق كوادر ونشطاء حركة حماس وفصائل المقاومة، خاصة المتضامنين مع قطاع غزة منهم.

ففي محافظة نابلس شمالًا، اعتقل جهاز الأمن الوقائي الشاب معاذ اشتية من قرية تل بعد استدعائه للمقابلة، في حين اعتقل الأسير المحرر معاذ ريحان (26 عاما) من ذات البلدة، بعد اقتحام منزله بشكل مفاجئ ومطالبة ذويه بتسليم نفسه.

وقالت عائلة ريحان، إن محاكم السلطة مددت اعتقال نجلها 15 يوماً بتهمة "إثارة النعرات الطائفية"، علما أنه أسير محرر ومعتقل سياسي سابق.

وفي محافظة رام الله، استدعى جهاز المخابرات العامة المواطن زياد ناصر من دير قديس، الذي أعلن رفضه الاستجابة لطلب الاستدعاء، فيما استدعى جهاز الأمن الوقائي إمام مسجد عين مصباح الشيخ محمد عمرو.

كما اعتقلت الأجهزة الأمنية برام الله الشاب علي ناجي عابد، فيما احتجزت سيارته أثناء توجهه للمشاركة في مسيرة للتضامن مع قطاع غزة.

أما في محافظة بيت لحم، فيواصل جهاز المخابرات العامة لليوم الرابع على التوالي اعتقال الأسير المحرر فراس اليمني (27 عامًا) بتهمة مناصرته لغزة ومشاركته في الفعاليات التضامنية.

كما اعتقل جهاز الأمن الوقائي الشابين أيمن دعامسة وحارث اليمني، وهو شقيق المعتقل لدى المخابرات فراس اليمني، فيما صادر سيارة أحدهما وبداخلها عدد من رايات التوحيد بعد الانتهاء من مسيرة بيت لحم المتضامنة مع قطاع غزة.

انشر عبر