شريط الأخبار

حركة المجاهدين: مشروع قرار مجلس الأمن مجحف ويساوي الضحية بالجلاد

05:29 - 23 حزيران / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكدت حركة المجاهدين الفلسطينية ان مشروع قرار مجلس الامن مجحف بحق ابناء شعبنا نظراً لمساوته الضحية بالجلاد ,كون العدو الصهيوني قاتل الاطفال والمفترض من القرار ان يحاسب المجرم.

وقالت الحركة في بيانها بخصوص منع التسليح:" بأنه يفترض أن يكون على من قتل الأطفال لا على من يدافع عن نفسه وشعبه وأرضه المحتلة وحقوقه الإنسانية."

وتابعت:" إن الحصار الذي يعيشه قطاع غزة هو حصار عزلة عن المجتمع الخارجي وهو سجن وقتل بشكل بطيء والقتال من اجل رفع الحصار وتحرير الأرض هو حق مشروع حسب القانون الدولي".

واكد البيان أن مشروع القرار الذي يدعو إلى المفاوضات على أساس أراضي 67 كان اولى لهم بان يطبقوا قراراتهم السابقة أن كانوا لم يستطيعوا ان يطبقوا قراراتهم السابقة(242,383) فكيف لهم أن يطبقوا أي قرار جديد؟.

وأضاف بيان الحركة :" نبدي عدم فهمنا أن يقول العدو بأنه سيعمل على استصدار قرار من مجلس الأمن بدل المفاوضات بالقاهرة وهنا يتبين بان مجلس الامن لا يتحرك الا باللحظة التي يريدها العدو .

 وختم البيان باستهجانه ضرب العدو للوساطة المصرية بعرض الحائط والاستخفاف بها .

انشر عبر