شريط الأخبار

وهدفنا من المفاوضات وقف العدوان ورفع الحصار

النخالة: تضحيات شعبنا لن تذهب هدراً وعلى شعبنا أن يثق بالوفد المفاوض

03:49 - 23 حزيران / أغسطس 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد نائب الامين العام لحركة الجهاد الإسلامي الأستاذ زياد النخالة، أن الوفد المفاوض في القاهرة سيحافظ على مطالب شعبنا وسيبقى وفياً لدماء الشهداء التي تنزف في قطاع غزة منذ أكثر من شهر ونصف.

وقال النخالة في تصريحات لإذاعة صوت القدس: "على جميع شعبنا أن يثق بالمفاوض الفلسطيني بالقاهرة فهو يخوض معركة شرسة مع وفد الاحتلال".

وأضاف: "هدفنا الأساسي من المفاوضات وقف العدوان على قطاع غزة ورفع الحصار، مبيناً أن المقاومة ستبقى واقفة أمام العدوان الإسرائيلي المتواصل لليوم الـ48 على التوالي وهي تستمد عزيمتها من الشعب".

وشدد نائب الأمين العام، أن الاحتلال يراوغ بعدم تنفيذ مطالب شعبنا، مؤكداً أن صمود المقاومة وشعبنا سوف يجبر الأخرين على الالتزام بوقف إطلاق النار وتلبية مطالب المقاومة بما يليق بهذه التضحيات التي بذلت على مدار شهر ونصف".

وبين ان المقاومة والوفد المفاوض سيكملان الطريق من أجل ألا تذهب التضحيات وما تم بذله في الأيام السابقة هباء منثورة ونريد مزيداً من الصبر.

وفيما يتعلق بالدعوة المصرية للعودة إلى المفاوضات من جديد قال النخالة: "الدعوة المصرية تحتاج إلى بعض التعديل لكن نحن في معركة المفاوضات وسنصل في النهاية إلى ما يرضي شعبنا".

انشر عبر